مسؤول تركي: ضبطنا ألفي عنصر من "داعش" على الحدود

مسؤول تركي: ضبطنا ألفي عنصر من "داعش" على الحدود

27 أكتوبر 2015
الصورة
حملة أمنية مكثفة ضد "داعش" في تركيا (Getty)
+ الخط -
كشف القنصل العام التركي لدى السعودية، فكرت أوزار، عن وصول "قوائم سوداء" إلى حكومة بلاده، تشمل أسماء مطلوبين من عدة بلدان، يتوقع أنهم ينوون الانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، كاشفاً عن تمكّن السلطات من إلقاء القبض على ألفي شخص منهم.

وقال أوزار، في تصريحات خاصة بـ"العربي الجديد"، إن "المطارات والمنافذ البحرية والبرية التركية تتابع تلك القوائم بالأسماء والصور لبعض المطلوبين من بلدانهم، ويتم ضبط البعض منهم، إضافة إلى آخرين يتم الاشتباه بهم، ويتم الكشف عن توجه بعضهم للتنظيم".

وأشار أوزال، إلى أن حوالى "ألفي عنصر من داعش كانوا حصيلة أخيرة لمن تم ضبطهم على الحدود السورية التركية، وهم ينوون الالتحاق بالتنظيم المحظور، وتم التحقيق معهم وتسليمهم إلى بلادهم".

ولفت المسؤول التركي، إلى أنه تم ضبط متسللين كانوا يتوجهون للالتحاق بحزب "كردي شيوعي" في سورية، (في إشارة على ما يبدو لحزب الاتحاد الديمقراطي، الفرع السوري لحزب العمال الكردستاني في تركيا)، متهماً الحزب باستهداف اللاجئين السوريين.

وأوضح أوزار، أن الحزب وتنظيم "داعش" يمدان النظام السوري بالسلاح والدعم اللوجستي وغيرهما، كما يقاتلون "الجيش الحر"، كاشفاً عن أنه من بين المتسللين الذين تم ضبطهم وهم ينوون الالتحاق بالحزب الكردي، أميركيون وبريطانيون، وألمان، وأستراليون.

وتزامنت تصريحات أوزار هذه، مع حملات أمنية مكثفة تشنها قوات الشرطة التركية على عناصر التنظيم في مناطق مختلفة من تركيا، كان آخرها، اليوم الثلاثاء، حيث تمّ إلقاء القبض على 30 شخصاً يشتبه بانتمائهم لـ"داعش"، خلال عملية مداهمة كبرى في مدينة قونيا، وسط تركيا.

اقرأ أيضاً: الأمن التركي ينفذ عملية ضد "داعش" في إسطنبول

المساهمون