كورونا يتسبب بهزيمة فريق ألماني بـ37 هدفاً

17 سبتمبر 2020
مباريات الدوري الألماني لا تشهد حضوراً جماهيرياً (إينا فاسبندر/فرانس برس)
+ الخط -

مُنيَ فريق إس جي ريبدورف مولتسن الألماني للهواة بهزيمة ثقيلة جاءت بـ37 هدفا دون رد، في مباراة أقيمت بدوري الدرجة الثالثة من منافسات البطولة المحلية.

ورفض لاعبو مولتسن اعتراض هجمات الفريق المنافس، بعد ثبوت مخالطتهم لمصاب بكورونا، ورغم نتائج الفحص السلبية، تجنبوا الاقتراب من منافسيهم، احتجاجا على عدم تأجيل المباراة، ليخسر ريبدورف، في منطقة أولتسن بولاية سكسونيا السفلى، أمام منافسه إس في هولدنشتيدت.

وأوضح باتريك ريتسوف، رئيس ريبدورف مولتسن، في تصريح لمحطة "إن دي آر"، أن المنافس كان مخالطا لمصاب بفيروس كورونا.

وأضاف ريتسوف: "رغم أن نتائج الفحص للاعبي المنافس كانت سلبية، لكن لم تمض عليها 14 يوما، لهذا فضل ريبدورف مولتسن اتخاذ الحذر، والتزام التباعد الاجتماعي خلال المباراة".

ونقلت القناة عن المسؤولين في نادي ريبدورف، أن إدارة الفريق الضيف هولدنشتيدت، رفضت طلبا لتأجيل المباراة لأسباب صحية، لذا لجأ لاعبو ريبدورف للركض في الملعب فقط مع الحفاظ على التباعد، من أجل تجنب عقوبة عدم حضور المواجهة.