كنيسة أميركية تقاضي تطبيق "زوم" لبثه مقاطع إباحية خلال درس ديني

15 مايو 2020
الصورة
انتعش التطبيق خلال فترة الحجر الصحي (Getty)
تقاضي كنيسة في مدينة سان فرانسيسكو الأميركية شركة "زوم" لاتصالات الفيديو، بعد اختراق أشخاص درساً دينياً كانت تقدمه عبر التطبيق في 6 مايو/أيار الحالي، ناشرين مقاطع إباحية، في ممارسة تسمى "زوم بومينغ".

وأفادت كنيسة القديس سان بولس اللوثرية أن معظم مشاهدي الدرس الديني كانوا من كبار السن، وبعد مرور 42 دقيقة على بدئه، قُرصنت الشاشة وعُطلت أزرار التحكم، وبُثت مقاطع فيديو إباحية، وفقاً لدعوى قضائية رفعت يوم الأربعاء، واطلعت عليها شبكة "سي إن إن" الأميركية.

وأشارت الدعوى القضائية إلى أن مقاطع الفيديو تضمنت مشاهد جنسية لأطفال ورضع، كما احتوت على "إساءة دينية" تمس أتباع الكنيسة، لافتاً إلى أن "زوم" اعترفت بأن القرصان "مجرم متسلسل معروف"، وأبلغت السلطات عنه مرات عدة.

وقالت الدعوى إن "(زوم) تعطي الأولوية للأرباح والعائدات على حساب حماية البيانات وأمن المستخدم"، ساعية إلى تعويضات عن الإهمال وانتهاك الخصوصية وإجراءات حماية المستهلك في ولاية كاليفورنيا من بين أمور أخرى.

من جهة ثانية، رفضت "زوم" مزاعم الكنيسة بأنها لم تتصرف على الفور عقب الحادثة، في بيان وجهته لشبكة "سي إن إن" أكدت فيه أنها حددت الجاني فور علمها بالحادثة، وحظرته، وبلغت عنه السلطات المختصة.
يضم "زوم" 300 مليون مستخدم. وانتعشت حظوظ التطبيق بعدما وجد ملايين الموظفين حول العالم أنفسهم مطالبين فجأة بالعمل من منازلهم. لكن الشركة تسعى جاهدة لسد الثغرات الأمنية، بعد اختراق أشخاص مقاطع فيديو خاصة بآخرين في ممارسة تسمى "زوم بومينغ".