قتلى بغارات على حمص و"داعش" يسيطر على حقل للغاز

11 يونيو 2015
الصورة
استعدادات المعارضة السورية بحلب لمواجهة قوات النظام و"داعش" (الأناضول)
+ الخط -

سقط قتلى وجرحى من المدنيين في محافظتي دير الزور وحمص السوريتين، اليوم الخميس، بعد قصف جوي نفذه الطيران الحربي التابع للنظام السوري، فيما سيطر تنظيم "الدولة الإسلامية" على حقل جزل للغاز شرقي البلاد.


وقال الناشط الإعلامي أنس أبو عدنان، لـ"العربي الجديد" إن مدينة الرستن (شمالي مركز حمص) تعرضت لـ"قصف بالبراميل المتفجرة ما أدى لسقوط خمسة قتلى، بينهم امرأة إضافة لإصابة ثلاثة أشخاص بجروح"، مضيفاً أن "قرية الزعفرانة الواقعة شرق الرستن تعرضت أيضاً لقصف مماثل".

في سياق متصل، أكد الناشط الإعلامي "سيطرة تنظيم الدولة على حقل جزل للغاز في ريف حمص الشرقي، بعد اشتباكات مع قوات النظام هناك".

من جهتها نقلت وكالة "سانا" التابعة للنظام عن "مصدر عسكري" صباح اليوم، أن "الطيران الحربي دمر عشرات الآليات لتنظيم داعش الإرهابي، وقتل أعدادا كبيرة من أفراده في محيط جزل و بيارات تدمر وجباب حمد وهبرة الغربية وجبل النصراني والصوانة".

وغير بعيد عن شرقي حمص، سقط ثلاثة قتلى بريف دير الزور، إثر قصف نفذه طيران النظام صباح اليوم هناك.


 
وقال الناشط الإعلامي عبد العزيز الحاج لـ"العربي الجديد" إن طيران "الميغ نفذ غارات جوية فوق مدينة الموحسن بريف المحافظة الشرقي" ما أدى لـ "سقوط ثلاثة قتلى وعدد من الجرحى".


ويسيطر تنظيم "داعش" على غالبية أراضي محافظة دير الزور، منذ نحو عام، فيما يقتصر تواجد النظام هناك، على حيي الجورة والقصور ونقاط صغيرة في الجبل المطل على مركز المحافظة، ومطار المدينة العسكري، إضافة لـ "مستودعات عسكرية" قرب قرية عياش شمال غرب المدينة.

اقرأ أيضاً: المعارضة السورية تسيطر على مطار الثعلة العسكري بالسويداء

المساهمون