قائمة بأسماء الصحافيين والمؤسسات الإعلامية المتضررة من انفجار بيروت

بيروت
العربي الجديد
08 اغسطس 2020

أصدر مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية "سكايز"، اليوم، تقريراً وثّق فيه الإصابات والأضرار التي تعرّض لها الصحافيون والمؤسسات الإعلامية في بيروت، جراء الانفجار الكبير الذي وقع في مرفأ العاصمة اللبنانية بعد ظهر الثلاثاء الماضي.

ورصد التقرير إصابة 31 صحافياً، قسموا على الشكل التالي: 5 إصابات أثناء التغطية الميدانية، 11 إصابة أثناء الوجود في المنزل (بينها إصابة زميلتنا في "العربي الجديد" ميليا أبو جودة)، و15 إصابة أثناء عمل الصحافيين في مكاتب مؤسساتهم (بينها إصابة مصوّر "العربي الجديد" حسين بيضون).

تقرير سكايز عن الصحافيين الماصبين في بيروت (سكايز)

أما المؤسسات المتضررة، فبلغ عددها 26 مؤسسة، خصوصاً أن أغلب الصحف ومكاتب الوكالات والصحف والقنوات الأجنبية تتمركز في المنطقة المحيطة بالمرفأ، علماً أنه بحسب المركز فإن هذا الإحصاء غير نهائي، وسيتمّ تحديثه كلما دعت الحاجة.

أما التوزيع الجغرافي للمؤسسات المتضررة فجاء على الشكل التالي:

تقرير سكايز عن المؤسسات الإعلامية المتضررة في بيروت (سكايز)

ذات صلة

الصورة
مصطفى أديب-حسين بيضون

سياسة

حوالي أربعين دقيقة دام لقاء رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون ورئيس الحكومة المكلّف مصطفى أديب في قصر بعبدا، اليوم الاثنين، قبل أن يخرج الأخير ويكتفي بالقول أمام الصحافيين "أتيت اليوم للقاء الرئيس عون للمزيد من التشاور وإن شاء الله خير".
الصورة
حريق في مرفأ بيروت - حسين بيضون (العربي الجديد)

سياسة

بدأت الشرطة العسكرية في لبنان بالاستماع إلى عشرين شخصاً ممن لهم علاقة بالأعمال التي كانت تحصل في مستودع يحتوي على زيوتٍ وإطارات ومواد مشتعلة داخل السوق الحرة في مرفأ بيروت أمس الخميس، وأدت إلى اندلاع حريق كبير في المرفأ.
الصورة
حريق مرفأ بيروت/سياسة/حسين بيضون

أخبار

قال المدير العام لإدارة واستثمار مرفأ بيروت المكلف باسم القيسي، في اتصالٍ مع "العربي الجديد"، إن هناك معلومات أولية عن أن أحد العمال كان يعمل بورشة تصليح مستخدماً آلة الصاروخ (قرص جلخ)، ما أدى إلى تطاير شرارة واندلاع الحريق.
الصورة
حريق في مرفأ بيروت - حسين بيضون (العربي الجديد)

مجتمع

اندلع حريق كبير في منطقة السوق الحرة بمرفأ بيروت، اليوم الخميس، هو الثاني من نوعه هذا الأسبوع، وتوجّهت فرق الدفاع المدني لإطفائه. لكن ما هي الآثار البيئية لهذا الحريق؟