فنزويلا تستنجد بروسيا لوقف تهاوي أسعار النفط

فنزويلا تستنجد بروسيا لوقف تهاوي أسعار النفط

31 اغسطس 2015
بوتين ومادورو خلال لقاء سابق (فرانس برس)
+ الخط -
ذكر مساعد في الكرملين، اليوم الاثنين، أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ونظيره الفنزويلي، نيكولاس مادورو، سيبحثان "خطوات مشتركة محتملة" لتحقيق الاستقرار في أسعار النفط، خلال زيارتهما الصين، في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

ونقلت وكالة "رويترز" عن المساعد يوري أوشاكوف، قوله إن "مناقشة الخطوات تأتي في إطار التعاون بين موسكو ومنظمة أوبك"، غير أنّه لم يكشف عن أي معطيات بشأن الخطوات المحتمل اتخاذها، لإعادة التوازن إلى سوق النفط.

وتأتي هذه التصريحات في وقتٍ هوت فيه أسعار النفط في الأسواق العالمية، اليوم، دون 49 دولاراً، متأثرة بوفرة الإمدادات، وتجدد المخاوف من تداعيات ركود الصين على الاقتصاد العالمي.

وكانت فنزويلا دعت، إلى جانب الجزائر وإيران، منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) في أكثر من مرة إلى عقد اجتماع طارئ لبحث سبل دعم أسعار النفط، غير أن المنظمة لم تعلن بعد عن أي اجتماع، باستثناء اجتماعها العادي، المزمع عقده في شهر ديسمبر/كانون الأول المقبل.

وتعتبر فنزويلا من أكثر دول أوبك، إلى جانب الجزائر، تأثراً بتراجع أسعار النفط خلال الأشهر الأخيرة.

هذا ويحتاج مادورو، إلى إنعاش الاقتصاد المحلي، الذي يعاني من ركود شديد، قبل حلول موعد الانتخابات البرلمانية يوم 6 ديسمبر/كانون الأول المقبل.

اقرأ أيضاً: العرب يرفعون استثماراتهم بالسندات الأميركية رغم انهيار النفط

المساهمون