عام على الحصار... قطر أقوى

الدوحة
العربي الجديد
05 يونيو 2018
+ الخط -


بعد مرور عام كامل على فرض السعودية والإمارات والبحرين ومصر حصاراً على دولة قطر، جاءت النتائج عكس ما كنت تطمح إليه هذه الدول وتتوقعه، إذ صمدت الدوحة في وجه كل الضغوط ومحاولات التأثير عليها، سياسياً وإعلامياً واقتصادياً.

ولم يكن الخامس من يونيو/حزيران 2017 يوماً عادياً، فقد أصبح محفوراً في ذاكرة سكان قطر من مواطنين ومقيمين.

وتبنّت قطر رؤية واضحة استهدفت تحصين اقتصادها عبر العديد من الأدوات، أبرزها استحداث أسواق استيرادية وتحقيق الاكتفاء الذاتي من السلع الضرورية وتنويع الاقتصاد وتعزيز الانفتاح على العالم وجذب الاستثمارات الأجنبية لإفشال خطط دول الحصار.

دلالات

ذات صلة

الصورة
Khalid Al Naama

رياضة

كشف خالد النعمة، المتحدث الرسمي باسم اللجنة العليا للمشاريع والإرث، عن جاهزية نصف ملاعب بطولة كأس العالم التي ستقام في قطر عام 2022، بعدما تم افتتاح استاد الريان بشكل رسمي مساء اليوم الجمعة، عندما أقيمت المواجهة النهائية بين ناديي السد ومنافسه العربي

الصورة
الجيش الأبيض/ معتصم

سياسة

احتفلت دولة قطر، اليوم الجمعة، بالعيد الوطني للبلاد الذي يصادف الـ18 من ديسمبر/ كانون الأول.
الصورة
مهرجان المحامل التقليدية في الدوحة (معتصم الناصر)

منوعات وميديا

تحتفل قطر سنوياً بالتراث البحري الخليجي، عبر تنظيم "مهرجان كتارا للمحامل التقليدية"، وقد أقيمت دورته العاشرة بين الثلاثاء الماضي واليوم السبت، وشملت فعاليات سلطت الضوء على علاقة الأجداد  القديمة والمتينة بالبحر.

الصورة
متنزه الخور... وجهة للعائلات في قطر رغم كورونا

مجتمع

على بعد نحو 50 كيلومتراً إلى الشمال من العاصمة القطرية الدوحة، يقع متنزه الخور، الذي افتتح عام 1983، بمساحة 240 ألف متر مربع، ويشكل ملاذاً للعائلات بالرغم من خطر كورونا