جامعة تركية تفتتح كليات في المدن المحررة شمالي سورية

25 نوفمبر 2019
+ الخط -
تتيح جامعة غازي عنتاب التركية للطلاب السوريين فرصة مواصلة تعليمهم الجامعي في المناطق التي تمّ تحريرها عبر عمليتي "درع الفرات" و"غصن الزيتون"، إذ افتتحت الجامعة أقساماً في مدن الباب وأعزاز وعفرين وجرابلس.

وقال الباحث في كلية التربية التي افتتحتها جامعة غازي عنتاب في عفرين، خليل إبراهيم إيلغي، إن الجامعة التركية افتتحت كليات تابعة لها شمالي سورية بناءً على مرسوم رئاسي، وأوضح أنه جرى افتتاح مدرسة مهنية عُليا في مدينة جرابلس، وكلية التربية في عفرين، وكلية العلوم الإسلامية في أعزاز، وكلية العلوم الإدارية والاقتصادية في الباب.

وأشار إيلغي إلى أن عدد الطلاب الذين تقدموا لاجتياز اختبار القبول بكلية التربية في عفرين بلغ 3 آلاف طالب، وأنه قُبل 120 طالباً، وأن كلية التربية في عفرين تنقسم إلى 3 فروع هي قسم معلم الصف، وقسم الإرشاد النفسي، وقسم اللغة التركية، وأن بداية التعليم العالي في المناطق السورية المحررة أكبر مؤشر على عودة الحياة إلى طبيعتها.

بدوره، أعرب الطالب السوري في كلية التربية بعفرين، رامان جعفر، عن شكره لإدارة جامعة غازي عنتاب لإتاحتها الفرصة للطلاب السوريين لإتمام تعليمهم، مشيراً إلى أنه توقف عن تعليمه في جامعة حلب بسبب الحرب، وأن العديد من الطلاب في عفرين كانوا ينتظرون هذه الخطوة حتى لا يفقدوا مستقبلهم.

وأوضحت الطالبة غادة الشامي، وهي نازحة من الغوطة الشرقية إلى عفرين، أنها كانت تدرس في كلية الرياضيات بجامعة دمشق في السنة الثالثة، لكنها اضطرت إلى ترك الدراسة بسبب الحصار والتهجير القسري، مضيفة أن افتتاح جامعة غازي عنتاب أقساماً لها في المناطق المحررة، فرصة للطلاب لمواصلة تعليمهم، وأنها تتابع تعليمها حالياً في كلية التربية بعفرين.

وتمكنت القوات التركية و"الجيش السوري الحر" من تحرير مدن جرابلس، والباب، وأعزاز، وعفرين شمالي سورية، خلال عمليتي "درع الفرات" التي جرت بين أغسطس/ آب 2016، ومارس/ آذار 2017، و"غصن الزيتون" التي انطلقت في مارس 2018 واستغرقت 64 يوماً.
(الأناضول)

ذات صلة

الصورة
سورية (بلال الحمود/ فرانس برس)

مجتمع

يحرص السوريون على زيارة المقابر في العيد. زيارات تعبّر عن مشاعر الحنين إلى الأقارب والأصدقاء الذين خسروهم، وكانت لهم الكثير من الذكريات معهم
الصورة
يستمتعون بوقتهم على مقربة من المساكن المنشأة (عدنان الإمام)

مجتمع

يجد النازحون السوريون في شمال غرب البلاد في مشاريع الهلال الأحمر القطري فرصة للنجاة من مأساة يومية يعيشونها في الخيام، وتشمل بناء 13 قرية سكنية في المنطقة يمكنه
الصورة
حجاج الشمال السوري باتجاه السعودية لأداء الفريضة (العربي الجديد)

مجتمع

دخلت أولى دفعات الحجاج السوريين من مناطق سيطرة المعارضة السورية، شمال غربي سورية، إلى الأراضي التركية، عبر بوابة باب الهوى الحدودية في ريف إدلب الشمالي.
الصورة
اللشمانيا تصيب المئات شهريا شمالي سورية، مايو 2024 (عدنان الإمام/العربي الجديد)

مجتمع

ترتفع معدلات الإصابة بمرض اللشمانيا في مناطق شمال غربي سورية، مع توافر الشروط المناسبة لانتشار الناقل الأساسي للمرض وهو ذبابة الرمل
المساهمون