توريه: محرز مظلوم وهذا من يستحق جائزة الأفضل أفريقياً

توريه: محرز مظلوم وهذا من يستحق جائزة الأفضل أفريقياً

19 ديسمبر 2019
الصورة
توريه نجم السيتي وبرشلونة السابق (Getty/العربي الجديد)
+ الخط -
صرح نجم فريق برشلونة ومانشستر سيتي السابق، يايا توريه، بأنه يشعر بالحزن على اللاعب الجزائري رياض محرز بسبب عدم مشاركته مع الفريق هذا الموسم، رغم امتلاكه لكافة المميزات التي تخوله المشاركة كأساسي في تشكيلة "السيتزن" في الدوري الإنكليزي الممتاز، وبقية المسابقات.

وجاء تصريح توريه خلال حديثه على هامش مشاركته ضمن فريق أساطير كرة القدم في مهرجان الشباب الذي نظمه الجيل المبهر التابع للجنة العليا للمشاريع والإرث، وعلى هامش بطولة كأس العالم للأندية المقامة في قطر.

وقال نجم منتخب ساحل العاج السابق عن مهاجم منتخب "ثعالب الصحراء" رياض محرز: "أنا أتفهم الوضعية النفسية السيئة التي يعانيها اللاعب هذه الأيام، فهو لا يشارك كثيرا هذا الموسم في مباريات فريقه في الدوري الإنكليزي الممتاز".

وأضاف حول ترشح محرز لجائزة أفضل لاعب أفريقي في 2019: "رغم تقديمه لأداء كبير مع كل مشاركة له مع منتخب بلاده أو في الدقائق التي يتواجد فيها في الدوري، لا يمكن لأي شخص أن يقيم أداء محرز بشكل دقيق، لأنه لم يلعب كثيراً هذا الموسم، وهو ما سيؤثر بشكل كبير في عملية التقييم الفني التي تعد الأهم للتتويج بالجائزة".

وتابع: "كل ذلك سيمنعه حُكما من الحصول على لقب أفضل لاعب في أفريقيا هذا العام والذي يتنافس لنيله أيضا المصري محمد صلاح لاعب ليفربول الإنكليزي، وزميله السينغالي ساديو ماني"، مضيفا: "محرز لاعب ممتاز، لقد قدم الكثير في ناديه السابق ليستر سيتي، وكان أحد نجوم التتويج التاريخي للفريق.. تحدثت معه مراراً وأظن أنه يعلم ما عليه فعله. لننتظر ونرى إذا كانت الأمور ستتحسن".



وحسم توريه رأيه بشأن هوية صاحب لقب أفضل لاعب في أفريقيا هذا الموسم، من خلال ترشيحه لابن بلاده ساديو ماني مهاجم ليفربول الإنكليزي، حيث رد على سؤال من يستحق اللقب من وجهة نظره، فكان الجواب: "من دون أي تردد ساديو ماني.. الأمر محسوم بالنسبة لي، صاحب القميص رقم عشرة هو الأفضل".

وعن التتويج بلقب كأس العالم للأندية، أكد توريه أن ليفربول سيظفر به، مشيرا إلى أن "الريدز قدم مباراة جيدة أمام منافس مكسيكي عنيد نجح في أن يكون ندا ليورغن كلوب ولاعبيه الذين عرفوا كيف يجيرون أحداث المباراة لصالحهم"، وعن المباراة أمام فلامينغو البرازيلي في النهائي، رجح نجم السيتي السابق كفة بطل مسابقة دوري ابطال أوروبا الذي يفوز دائما في المباريات النهائية لكأس العالم للأندية، قائلا إن أبطال قارة أميركا الجنوبية، لا يعرفون كيفية الفوز في هذه المنافسات، مؤكدا أنه سيشجع ليفربول في اللقاء الختامي ضد فلامينغو.

كما أبدى النجم الايفواري استغرابه مما آلت إليه نتائج التصويت لمسابقة الكرة الذهبية هذا العام والتي منحت الأرجنتيني ليونيل ميسي اللقب، وقال: "من  الغريب جدا أن يتوج فريق بلقب دوري أبطال أوروبا، أعظم بطولات الأندية على مستوى العالم، وأن يسجل لاعب هذا الكم من الأهداف، وأن يساهم في حمل فريقه للكأس، ومن ثم يأتي أحد من مكان آخر ويخطف الكرة الذهبية ويرحل. أعتقد أن ذلك هو قمة العار.. ربما الأمر برمته يتعلق بأفريقيا ولاعبيها الذين لا يمتلكون تلك القوة والحضور المطلوبين".

المساهمون