تغريدات على "تويتر" و"فيسبوك" تتسبب في فسخ عقد لاعب!

تغريدات على "تويتر" و"فيسبوك" تتسبب في فسخ عقد لاعب!

28 اغسطس 2016
الصورة
تغريدات على تويتر وفيسبوك تسببت في فسخ عقده (تويتر)
+ الخط -

تسببت تغريدات كتبها اللاعب الإسباني اريك زاراتي، والتي نشرها على صفحاته الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي، في إلغاء تعاقده مع نادي لييدا الكتالوني، بعدما أظهر فيها آراءه السياسية المتعلقة بمناهضته انفصال إقليم كتالونيا عن إسبانيا.

وبحسب صحيفة "سبورت" الكتالونية، فقد نشر المهاجم، الذي يلعب مع فريق لييدا في دوري الدرجة الثانية الإسباني، عبارات مناهضة لفكرة استقلال إقليم كتالونيا، ولم يكتف بذلك، بل وجه كلمات مهينة بحق سكان الإقليم، تسببت في ضجة داخل النادي الكتالوني.

وقرر النادي، في نهاية المطاف، فسخ عقد اللاعب زاراتي، على الرغم من أنه لم يمض على التعاقد معه سوى بضعة أيام، بعدما وقّع عقدا مع الفريق الكتالوني قادما من نادي لالباسيتي وتيرا ليلعب معه في دوري الدرجة الثانية، لكن تصريحات اللاعب التي كتبها في الفيسبوك وتويتر الشخصي عجّلت برحيله.

وأشارت الصحيفة الكتالونية إلى أن زاراتي وجّه عبارات عنصرية للسائق البريطاني لويس هاميلتون أيضا، ليعيد إلى الأذهان الحادثة التي تكررت سابقا، حينما أنهى نادي برشلونة عقد اللاعب الشاب سيرجي غوارديولا من ألكوركون في ديسمبر 2015، بسبب سوء استخدامه الشبكات الاجتماعية، حيث عبر عن مؤازرته لريال مدريد على حساب برشلونة.

 

دلالات

المساهمون