تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا في محافظة تعز اليمنية

02 مايو 2020
الصورة
تفتقر مدينة تعز للتجهيزات الطبية اللازمة (Getty)
أعلنت وزارة الصحة اليمنية، الجمعة، تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا الجديد في محافظة تعز، ما يرفع عدد الحالات المؤكدة بالبلاد إلى 7.

وذكرت لجنة الطوارئ الحكومية التابعة للشرعية، في بيان صحافي، أن الحالة الجديدة تعود لمواطن في العقد الرابع من العمر، ولم تكشف اللجنة عن الوجهة التي قدم منها المصاب، لكن مصادر متطابقة أكدت أنه قدم من محافظة عدن، التي شهدت إعلان 5 إصابات وحالتي وفاة بالفيروس، خلال اليومين الماضيين.

ووفقاً للبيان، فإن الحالة تتلقى الرعاية في أحد مراكز الحجر الصحي بمدينة تعز، وتم اتخاذ الإجراءات من قبل فرق الترصد ومكتب الصحة تجاه المخالطين للمريض.

وأكد مصدر طبي لـ"العربي الجديد"، أن مستشفى الجمهوري جنوب شرقي المدينة قد تم اعتماده كمركز عزل لعلاج حالات الإصابة بفيروس كورونا، رغم افتقاره لأبسط التجهيزات اللازمة لمواجهة الوباء.

ووفقاً للمصدر، فإن إدارة المستشفى تسلمت مساء الجمعة جهازي تنفس صناعي قدمتهما منظمة الصحة العالمية، بعد ساعات من الاشتباه بالحالة.

وتعد تعز من أكثر المدن اليمنية كثافة بالسكان، وتعيش مرافقها الصحية تدهوراً حاداً جراء الحصار الذي تفرضه مليشيا الحوثي على كافة المنافذ الرئيسية منذ 5 سنوات.

وبالإعلان عن الحالة الجديدة، تصبح تعز ثالث مدينة يمنية ينتشر فيها الفيروس بعد عدن وحضرموت، حيث تم اكتشاف الإصابة الأولى في العاشر من إبريل/ نيسان الماضي.