النفط يهبط بفعل مخاوف من تأثر إنتاج أوبك بخلاف دبلوماسي عربي

06 يونيو 2017
الصورة
الإنتاج القطري من النفط لم يتأثر بالأحداث الجارية(فرانس برس)

هبطت أسعار النفط لتواصل انخفاضها عن 50 دولارا للبرميل، اليوم الثلاثاء، بفعل المخاوف من أن شقاقا دبلوماسيا بين قطر ودول عربية من بينها السعودية قد يقوّض جهود منظمة أوبك لإعادة الاستقرار إلى السوق.

وتراجع خام القياس العالمي برنت 15 سنتا إلى 49.32 دولارا للبرميل، بحلول الساعة 07.55 بتوقيت غرينتش، لتصل نسبة الانخفاض، منذ 25 مايو/أيار، إلى 8%.
وفي 25 مايو/أيار، مددت أوبك ومنتجون مستقلون سياسة خفض إنتاج النفط حتى نهاية الربع الأول من العام القادم، وانخفض الخام الأميركي الخفيف 15 سنتا إلى 47.25 دولارا للبرميل.
وقطعت الإمارات والسعودية ومصر العلاقات مع قطر، أمس الإثنين.

من جهته قال وزير النفط الكويتي عصام المرزوق اليوم الثلاثاء إن قطر تشارك في اتفاق خفض إنتاج النفط الذي بدأ العمل به في أول يناير/ كانون الثاني الماضي بكمية تبلغ 30ألف برميل يوميا "وهي ملتزمة بقرار خفض الإنتاج".

وأضاف المرزوق الذي ترأس بلاده لجنة مراقبة التزام الدول بالاتفاق في تصريحات بثتها وكالة الأنباء الكويتية الرسمية أن نسبة التزام قطر بقرار الخفض دارت بين 93 و102%.

من جهتها، قالت شركة ميرسك أويل إن الخلاف الدبلوماسي بين قطر ودول عربية لم يؤثر على إنتاج النفط والعمليات في البلاد.

وأضافت الشركة أنها تعمل عن كثب مع قطر للبترول والسلطات الأخرى المعنية وتراقب وتُقيّم تطور الموقف.

وتنتج ميرسك أويل نحو 300 ألف برميل يوميا من حقل الشاهين النفطي في قطر.

(رويترز، العربي الجديد)