الغذاء والمواصلات يرفعان التضخم بالسودان إلى 19.6%

الغذاء والمواصلات يرفعان التضخم بالسودان إلى 19.6%

22 نوفمبر 2016
ارتفاع في أسعار السلع (فرانس برس)
+ الخط -


قالت مصادر رسمية بالسودان، اليوم، إن زيادة اسعار الغذاء وكلفة النقل والمواصلات بالبلاد رفعا معدل التضخم لما يقرب من 20% خلال الشهر الماضي.

وحسب مكتب الإحصاء المركزي السوداني، اليوم الثلاثاء، فإن معدل التضخم السنوي ارتفع إلى 19.6% في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي من 18.32% في سبتمبر/ أيلول الماضي، نتيجة زيادة أسعار المواد الغذائية والمواصلات.

وارتفعت الأسعار في السودان منذ انفصال جنوب السودان في 2011 واستحواذه على 75% من إنتاج البلاد من النفط، وهو المصدر الرئيسي للعملة الصعبة التي تستخدم لدعم الجنيه السوداني وسداد قيمة واردات الغذاء وغيره من الواردات.

وأبقت الحكومة على سعر الصرف الرسمي للجنيه السوداني عند 6.4 جنيهات مقابل الدولار منذ اغسطس/ آب 2015 ولكن يجري تداوله عند 17.8 جنيهاً مقابل الدولار في السوق السوداء. وأدى نقص الدولار وارتفاع سعره في السوق السوداء لزيادة كلفة الواردات، ما رفع الأسعار بشكل عام.

وارتفعت أسعار العديد من السلع الغذائية في الأسواق السودانية إلى مستويات قياسية عقب القرارات الحكومية الأخيرة التي قضت بزيادة أسعار المحروقات وتعرفة الكهرباء وتحرير أسعار الدواء وسعر صرف الدولار.

وأثارت القرارات الحكومية غضب الأوساط السودانية، التي رأت أنها ستفاقم الأزمات المعيشية للمواطنين وستمتص الزيادة المتوقعة في المرتبات التي وعدت بها الحكومة في الموازنة المقبلة.

(رويترز، العربي الجديد)