العثماني: الحجر الصحي جنّب المغرب آلاف الوفيات

العثماني: الحجر الصحي جنّب المغرب آلاف الوفيات والخطر لم ينته بعد

21 ابريل 2020
العثماني يثمن جدوى الحجر الصحي (فاضل سنا/ فرانس برس)
+ الخط -
قال رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، إن الحجر الصحي، الذي اتخذته المملكة لمواجهة فيروس كورونا الجديد، جنّبها 60 ألف إصابة جديدة، وأزيد من 4 آلاف وفاة، لافتا إلى أن الخطر لم ينته بعد.

وقال العثماني، خلال الجلسة العامة المخصصة لتقديم الأجوبة عن الأسئلة المتعلقة بالسياسة العامة، اليوم الثلاثاء، في مجلس المستشارين (الغرفة الثانية للبرلمان المغربي)، إن "الخروج من الحجر الصحي عمل تلزمه بيداغوجية واستراتيجية خاصتان"، مشيرا إلى أن "لجنة اليقظة، وبعض اللجان المدعمة تدرس السيناريوهات الممكنة للخروج من الحجر بشكل تدريجي".

وبحسب رئيس الحكومة، فإن رفع الحجر الصحي يمكن أن يكون ذا طابع جهوي أو محلي، مؤكداً أنه إلى حد الساعة لا تزال الحكومة تدقق في ذلك، وسيتم الإعلان عن أي إجراء في الوقت المناسب.

العثماني قال كذلك خلال الجلسة، التي تمحورت حول موضوع "واقع وآفاق مواجهة تداعيات أزمة كورونا"، إن "الإجراءات التي اتخذها المغرب لمواجهة الفيروس جنبته السيناريو الأسوأ، لكن هذا لا يعني انتهاء الخطر، مما يستدعي مزيدا من الالتزام بإجراءات الحجر الصحي"، مشددا على ضرورة التزام الأفراد بإجراءات الحجر الصحي والوقاية من الفيروس.

واعتبر أن الوضع في المغرب متحكم فيه، رغم ظهور البؤر التجارية والصناعية، بفضل سرعة التدخل، مضيفاً أن هناك لجانا جهوية تم تشكيلها لمراقبة مدى احترام المقاولات، التي لم تتوقف عن العمل، لإجراءات الوقاية والسلامة، حيث تم توقيف العديد منها بسبب عدم احترامها للإجراءات الاحترازية.

وفي الوقت الذي يشتكي فيه العديد من المغاربة من غياب الكمامات الواقية في الصيدليات والمتاجر المخصصة لبيعها، قال العثماني إن حكومته قررت مواجهة التلاعبات بها، موضحا أنه تم اعتقال عدد من المتاجرين غير القانونيين بها. كذلك أشار إلى أن "السوق يعرف تعقيدات؛ فرغم دخول الصيدليات على الخط، إلا أن الكميات التي تتوصل بها غير كافية، إذ لا تتجاوز مائة كمامة".

وأوضح أنه "يتم تنزيل 5 ملايين كمامة في السوق، وسيتم رفع العدد لتجاوز الصعوبات التي تواجهه"، مضيفا: "نحن واعون بالنقص الذي يعرفه السوق، لكن الأمر يتطلب أن يقتني المواطنون حاجاتهم فقط".

وأعلنت وزارة الصحة المغربية عن تسجيل 140 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا حتى العاشرة من صباح اليوم الثلاثاء بالتوقيت المحلي، ليرتفع العدد الإجمالي للإصابات بالفيروس في المملكة إلى 3186 حالة، في حين بلغ عدد الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سالب 14 ألفا و18 حالة.

وكشفت الوزارة، على بوابتها الرسمية الخاصة بفيروس كورونا، أن عدد الحالات التي تماثلت للشفاء من المرض حتى الآن ارتفع إلى 359 حالة، فيما ارتفع عدد حالات الوفاة إلى 144.​