السيسي يتراجع: أمن الخليج خط أحمر

السيسي يتراجع: أمن الخليج خط أحمر

04 ابريل 2015
السيسي: حماية مضيق باب المندب أولوية مصرية (فرانس برس)
+ الخط -

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، يوم السبت، إن مشاركة مصر في حملة "عاصفة الحزم" ضد جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) في اليمن، يختلف تماماً عما وصفه "تجربة الستينيات بالتدخل في اليمن"؛ قاصداً مشاركة مصر في الحرب اﻷهلية اليمنية بمساندة القوى الجمهورية المناوئة للعائلة المتوكلية المالكة.

وجاء كلام السيسي، في اجتماع عقده صباحاً، في المجلس اﻷعلى للقوات المسلحة، الذي اجتمع ﻷول مرة بحضوره منذ إعلان مشاركة مصر في الحملة التي تقودها السعودية.

وأضاف السيسي، أن "السياق التاريخي مختلف تماماً، والمعطيات التي تحيط بانخراط مصر في استعادة أمن واستقرار اليمن حالياً مختلفة عن الستينيات"، مؤكّداً أن "تأمين الملاحة في البحر الأحمر، وحماية مضيق باب المندب تُعد أولوية قصوى من أولويات الأمن القومي المصري".

وفي ما بدا تعقيباً على الأنباء والمعلومات المتداولة عن وجود خلاف بين القاهرة والرياض حول الملف اليمني، شدد السيسي على أن "بلاده لن تتخلى عن أشقائها من الدول العربية، ليس فقط في الخليج الذي يعد أمنه خطاً أحمر وجزءاً لا يتجزأ من الأمن القومي المصري، ولكن أيضاً في جميع الدول العربية".

وتأتي تصريحات السيسي، أيضاً في سياق ما اعتبره مراقبون، تراجعاً عن تصريحاته منذ يومين، على هامش مؤتمر تثقيفي لضباط الجيش المصري، التي قال فيها إن "جيش مصر للمصريين فقط"، ملمحاً إلى عدم التدخل العسكري في اليمن.

وحول اﻷوضاع في سيناء، قال السيسي إن "أي أحداث إرهابية أو إجرامية لن تثني رجال مصر من القوات المسلحة والشرطة عن مواصلة جهودهم لتأمين الوطن في الداخل والخارج، وتحقيق المزيد من تحسن الأوضاع والسيطرة الأمنية في سيناء".

اقرأ أيضاًالسيسي واللاموقف من اليمن: مأزق استرضاء الحوثيين والخليج