التلفزيون المصري يوقف مراسلاً رفع شارة رابعة

التلفزيون المصري يوقف مراسلاً رفع شارة رابعة

30 يناير 2015
الصورة
توقيف حسن توفيق حتى انتهاء التحقيق
+ الخط -

عبّر بعض العاملين في التلفزيون المصري عن امتعاضهم من القرار الذي اتخذه رئيس قطاع قنوات "النيل" المتخصصة حسين زين، بإيقاف المعلق في قناة "النيل للرياضة" بالدرجة الثانية حسن توفيق أحمد موسى، عن العمل لحين انتهاء التحقيقات معه، بسبب قيامه برفع شارة رابعة. وقرر زين عدم عودة توفيق إلى العمل في التلفزيون إلا بعد مثوله أمام النيابة للتحقيق معه بتهمة انتمائه إلى جماعة "الإخوان المسلمين" لمعرفة مدى علاقته بهم. وأشار إلى أنه لا تهاون مع أي شخص يخل بقواعد العمل الإعلامي.

وكانت مواقع على شبكة الإنترنت قد نشرت صوراً لحسن توفيق وهو يرفع شارة رابعة على كوبري قصر النيل، وذلك رداً على الاتهامات التي وجهها لرئيس القناة أحمد شكري باستبعاده من تغطية الأحداث المهمة، ومنها مباراة القمة بين ناديي الأهلي والزمالك التي أقيمت أمس الخميس، وهو ما دفع حسين زين لتحويل القضية برمتها إلى جهات التحقيق.

وتداولت تصريحات على لسان حسن توفيق تؤكد أن الصورة المتداولة تم التقاطها قبل عام ونصف عام من الآن أثناء وجوده أعلى كوبري قصر النيل، وتم قصها ليظهر كأنه يرفع شارة رابعة.

وحسن توفيق هو رئيس قسم المراسلين في قناة "النيل للرياضة" ويعتبر من أفضل المراسلين الرياضيين في مصر. وقد نجح في إجراء العديد من الانفرادات الحوارية الخاصة لقناة "النيل" في برامج عدة، بينها "بيت الرياضة"، و"صباح الرياضة"، و"صفحة الرياضة".
 ​

المساهمون