الإدارة الذاتية الكردية في سورية تضم تل أبيض

21 أكتوبر 2015
تل أبيض ذات غالبية عربية (Getty)
+ الخط -

ضمّت الإدارة الذاتية الكردية، اليوم الأربعاء، مدينة تل أبيض، ذات الغالبية السكانية العربية، إلى سيطرتها.

وتسيطر قوات حماية الشعب الكردية، على تل أبيض، منذ انسحاب تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" منها في منتصف شهر حزيران/ يونيو الماضي.

وعُقد اجتماع لمجلس أعيان المدينة، ومُنحت الثقة للرئيسين المشتركين للإدارة ورؤساء تسع لجان تابعة لها، لتتبع هذه الإدارة كلياً للإدارة الذاتية الكردية في مدينة عين العرب (كوباني).

وعلم "العربي الجديد"، من مصادر خاصة، في تل أبيض أن "الاجتماع تخللته إجراءات شكلية شملت إلقاء كلمات من قبل ممثلي الهيئات والمؤسسات الكردية العاملة في مناطق سيطرة حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي الذي يتزعمه صالح مسلم في مناطق شمال سورية".

وجرت قراءة أسماء رؤساء اللجان التسع التابعة للإدارة، وهي لجان "التربية والزراعة والصحة" ولجنة "شؤون المرأة" ولجنة "البلديات" ولجنة "العلاقات العامة" ولجنة "الشؤون الدينية" ولجنة "العدالة الاجتماعية".

كما أُعلن اسما الرئيسين المشتركين للإدارة الذاتية الجديدة في تل أبيض من أجل منحهما الثقة من الحاضرين، وهما منصور السلوم وليلى مصطفى.

وجاء الإعلان عن الإدارة الذاتية في تل أبيض بعد أقل من أسبوع على تشكيل "قوات سورية الديمقراطية" وهي تشكيل جديد ضم قوات حماية الشعب الكردية وعدة فصائل عربية صغيرة معارضة تعمل في مناطق سيطرة القوات الكردية في شمال سورية، ما يشير إلى الاستعداد من قبل قوات حماية الشعب الكردية للتمدد في مناطق سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في الرقة وريف حلب الشرقي بدعم منتظر من طيران التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "داعش".


اقرأ أيضاً:"مجلس أعيان تل أبيض": دعاية كردية للتبرؤ من التهجير