اعتقالات بعد تسمم 911 نازحاً عراقياً ووفاة ثلاثة منهم

الموصل

أحمد النعيمي

avata
أحمد النعيمي
13 يونيو 2017
+ الخط -


أعلن مسؤول عراقي رفيع في وزارة الصحة في بغداد أن ثلاث وفيات وما يزيد عن 900 نازح في مخيم خازر هم ضحايا حادثة التسمم، أمس، مؤكدا اعتقال سبعة متورطين بينهم مسؤول في منظمة خيرية عراقية، كما نفى أية صلة لمؤسسة قطرية بالحادثة.

وأوضح الدكتور فريد أحمد، مستشار الوزارة الفني، لـ"العربي الجديد"، أن الحادثة وقعت بعد أقل من ساعة من تناول النازحين وجبة الإفطار في مخيم خازر، شرقي الموصل، قدمتها منظمة "أعن المحتاجين الخيرية" العراقية البريطانية وتتخذ من أربيل مقرا لها.

وسارعت وسائل إعلام محسوبة على الإمارات والسعودية إلى إلصاق التهمة بمؤسسات قطرية خيرية بأنها وراء حادثة التسمم، وجيشت معها مواقع التواصل الاجتماعي التي بدورها كالت التهم قبل التأكد من صحة الخبر والتدقيق بالمعلومات، في حين أكد المستشار الفني في وزارة الصحة العراقية أن "الأنباء التي تحدثت عن أن طعاما قطريا أو منظمة قطرية هي وراء الطعام الفاسد لا صحة له على الإطلاق".

وأضاف أحمد أن المنظمة اتفقت مع مطعم شعبي لتجهيز وجبات الطعام للنازحين، والمطعم تورط بتقديم دجاج فاسد أدى إلى تسمم نحو 900 نازح، توفي منهم طفلان وسيدة، في حين أن الأغلبية الآن بحالة مستقرة.

وحصل "العربي الجديد" على صور خاصة عبر ناشطين تبيّن الوضع في الدقائق الأولى من حادثة التسمم، ويظهر فيها شعار منظمة "أعن المحتاجين الخيرية" العراقية البريطانية في "مسقف" المخيم الذي تم فيه توزيع وجبات الطعام، وأخذ قسم من النازحين وجبات الطعام إلى خيامهم، في حين تناول آخرون طعامهم داخل المسقف، كما يظهر الطعام المقدم للنازحين الذي سبّب التسمم.


من جانبه، كشف العقيد في شرطة أربيل، شيركو أحمد، عن اعتقال سبعة أشخاص على خلفية التورط بتسمم النازحين.

وأوضح شيركو أن المعتقلين هم العاملون بالمطعم ومسؤول في المنظمة التي قدمت الطعام، مؤكدا أن غالبية ضحايا حادثة التسمم يرقدون بالمستشفيات حاليا، وأجري لهم غسيل معدة، وكثير منهم غادروها بعد تحسن حالاتهم.

وقال الناشط في مجال الإغاثة الإنسانية، خالد الصقر، لـ"العربي الجديد"، إن "إحدى المنظمات الإنسانية وزعت وجبة إفطار في مخيم الخازر نتجت عنها حالات تسمم يتم التحقق منها حالياً، ووصل عدد المصابين بالتسمم إلى 911 شخصاً، نقل 500 منهم إلى مستشفيات أربيل".

وأضاف الصقر "توفي إثر ذلك طفلان وسيدة في وقت نقل فيه 500 من المصابين إلى مستشفيات أربيل لصعوبة حالاتهم، في حين تتم معالجة 300 حالة تسمم أخرى في المخيمات من قبل 8 فرق طبية متخصصة، والحالات في تزايد".

وتابع الصقر "أثبتت الفرق الطبية أن حالات التسمم كانت بسبب تناول أطعمة مسممة تم توزيعها على النازحين في وجبة الإفطار ليلة أمس الاثنين، وهي الدجاج ومرق الفاصولياء ولبن إيراني مستورد، وكلها قدمت من مطعم في أربيل".

واستمرت سيارات الإسعاف بنقل مئات المصابين بالتسمم من مخيمات الخازر نحو مستشفيات أربيل من بعد موعد الإفطار ليلة أمس وحتى ساعات الفجر الأولى. واستنفرت الفرق الطبية كافة في المدينة كوادرها لمعالجة حالات التسمم فورا بإشراف كوادر طبية مختصة.

أطعمة فاسدة سببت التسمم (العربي الجديد) 

ووجهت إثر الحادثة اتهامات للحكومة العراقية بالإهمال المتعمد الذي يسبب حالات التسمم للنازحين، مع تحميل الأمم المتحدة مسؤولية ما جرى أيضا.

وأصدر تجمع ناشطي صلاح الدين بياناً بهذا الصدد استنكر فيه تعرض مئات النازحين للتسمم، وحمل الحكومة العراقية ما وصفه بالإهمال المتعمد.

وقال رئيس التجمع أحمد الطيار، في البيان: "نحن ناشطون مدنيون نستنكر هذا الإهمال الحكومي المتعمد لأهلنا من نينوى في ظل غياب الدور الأممي الذي صدع رؤوسنا".

وأضاف الطيار "نطالب بالتحقيق والوقوف على من تسبب بهذه المأساة، وإنزال أشد العقوبات الرادعة بحقهم كيلا تتكرر هذه المأساة في مخيمات أخرى".

وأصدرت منظمة "أعن المحتاجين الخيرية" التي وزعت وجبات الإفطار على النازحين في المخيمات بياناً توضيحياً، مساء أمس، أشارت فيه إلى أنه "بتاريخ 12/6/2017 تم توزيع وجبات إفطار عن طريق (أعن المحتاجين الخيرية) في العراق، وتم توزيع ما يقارب ألفي وجبة مجهزة من أحد مطاعم أربيل، وبعد الإفطار كلمتنا إدارة المخيم وأخبرتنا عن حالات تسمم وطلبت حضوراً فورياً وكوادر طبية".

واقع  مخيم الخازر العراقي أمس(فيسبوك) 



وأضاف البيان "تم إرسال سيارات الإسعاف وكوادر طبية ومغذيات وتم علاج كثير من الحالات داخل المخيم، فيما نقلت الحالات الصعبة إلى المستشفيات".

وأوضح البيان إن "الفحص الطبي أظهر أن الدجاج هو المسبب في التسمم، في حين أشارت تقارير أخرى إلى أن المرق المستخدم هو السبب".

وألقت المنظمة باللوم على صاحب المطعم المجهز لتلك الوجبات، محملة إياه كافة المسؤوليات القانونية نافية أن تكون لأية جهة علاقة بما جرى، وفقاً للبيان.

وانهالت الانتقادات اللاذعة من قبل المتابعين على المنظمة، محملين إياها المسؤولية عما جرى مطالبين بفتح تحقيق شامل في القضية.

ونشر ناشطون صوراً للوجبات الغذائية تضمنت الأرز والتمر ومرق الفاصولياء والدجاج. وقالوا إن الأرز كانت تفوح منه رائحة تشبه رائحة السم المستخدم في قتل القمل الذي يصيب المواشي، وكان لحم الدجاج أزرق اللون وكانت علب الألبان البلاستيكية منتهية الصلاحية فضلاً عن التمر الذي قالوا إنه كان مغطى بمادة دهنية، بحسبهم. ولا تزال التحقيقات مستمرة من قبل السلطات المختصة لمعرفة تفاصيل الحادث.

وتنتشر في أسواق العراق بضائع إيرانية أغلبها مواد غذائية يتجنبها كثير من العراقيين خشية أن تكون فاسدة أو منتهية الصلاحية. ويعاني العراق منذ عام 2003 من البضائع الإيرانية الفاسدة التي غزت أسواق البلاد وسببت أضراراً كبيرة للمجتمع في السنوات الماضية.

 

دلالات

ذات صلة

الصورة
الطفل الفلسطيني يزن الكفارنة في مستشفى في رفح في قطاع غزة (جهاد الشرافي/ الأناضول)

مجتمع

في اليوم الـ150 من الحرب على قطاع غزة، توفي الطفل الفلسطيني يزن الكفارنة البالغ من العمر 10 أعوام، نتيجة إصابته بسوء تغذية حاد وسط نقص كبير في الإمدادات.
الصورة
أطفال سودانيون في مخيم زمزم في ولاية شمال دارفور في السودان (الأناضول)

مجتمع

أفادت منظمة أطباء بلا حدود بأنّ طفلاً واحداً على الأقلّ يقضي كلّ ساعتَين في مخيّم زمزم للنازحين بولاية شمال دارفور غربي السودان بسبب سوء التغذية.
الصورة
غياب الإجراءات الاحترازية في التعامل مع الجثث (عبد الله بونغا/الأناضول)

مجتمع

يواجه أهالي درنة مخاطر عدة ناتجة عن تداعيات الكارثة التي عاشتها المدينة بسبب العاصفة "دانيال" التي ضربت شمال شرقي ليبيا الأحد الماضي.
الصورة
تداعيات كثيرة لزلزال المغرب (الأناضول)

مجتمع

رجعت المعلمة فاطمة (34 سنة) من مدرستها الابتدائية، منهكة، يوم الجمعة سعيدة بعودة الموسم الدراسي مع تلاميذها، وبينما كانت تستعد للنوم، ضرب الزلزال بلدها المغرب ليخطفها مع 5 من تلامذتها.