استشهاد فلسطيني طعن جندياً إسرائيلياً في الخليل

استشهاد فلسطيني طعن جندياً إسرائيلياً في الخليل

الخليل
محمد عبيدات
16 أكتوبر 2015
+ الخط -



استشهد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال، اليوم الجمعة، بعد تنفيذه عملية طعن لجندي إسرائيلي، خلال المواجهات العنيفة التي اندلعت في منطقة راس الجورة المدخل الشمالي لمدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن "الشاب إياد خليل محمود العواودة (26 عاماً) من بلدة دورا جنوب مدينة الخليل، استشهد برصاص جيش الاحتلال".

وأوضحت مصادر صحافية لـ"العربي الجديد" أن "الشاب العواودة كان يرتدي بزة الصحافة تعرض لإطلاق الرصاص، بعدما أقدم على طعن جندي إسرائيلي هناك".

وأضافت المصادر أن "جود الاحتلال اعتدوا على الصحافيين بشكل جنوني وأبعدوهم عن المكان، بعدما أطلقوا باتجاههم قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع".

وكان الشاب يتواجد بين الصحافيين، حيث توجه لجندي إسرائيلي وأقدم على طعنه عدة طعنات، قبل أن يصاب بأكثر من سبع رصاصات، طبقاً للمصادر.

وسادت حالة من التوتر الشديد منطقة رأس الجورة، بعد اقتحامها من قبل قوات كبيرة من جيش الاحتلال.

اقرأ أيضاً:موقع إسرائيلي:السلطة الفلسطينية تعتقل ناشطين للاشتباه بنواياهم تنفيذ عمليات

ذات صلة

الصورة
بعد صلاة العيد يصف أهلي بلدة فرعون لمعايدة بعضهم (العربي الجديد)

مجتمع

تشتهر بلدة "فرعون" الفلسطينية جنوب طولكرم، بأجواء فريدة في عيد الفطر، إذ تتميز بحرص جميع الأهالي على تأدية صلاة العيد في ساحات مدارس البلدة التي يتم تقسيمها بين الرجال والنساء، ثم يبدأ تقليد المصافحة المتوارث بعد انتهاء الصلاة.
الصورة
تكفي الرواتب الفلسطينيين بالكاد والبيوت أسرار (العربي الجديد)

مجتمع

لم تجد عائلات فلسطينية حلاً إلا وضع أولادها في أجواء عدم القدرة على تلبية طلبات العيد، فلا الرواتب تكفي، ولا يمكن مواكبة الأسعار
الصورة
الطلاب أول المتضررين من إضراب المعلمين الفلسطينيين (العربي الجديد)

مجتمع

يحرك الغضب آلاف المعلمين الفلسطينيين نحو استمرار إضراب جزئي أنهاه الاتحاد العام للمعلمين في 14 إبريل/نيسان الجاري، باتفاق مع وزارة التربية والتعليم والحكومة الفلسطينية، فيما اعتبر المستمرون في الإضراب أنه لم يحقق المطالب.
الصورة
مسيرة الاحتفال بـ"سبت النور" في رام الله (العربي الجديد)

مجتمع

احتفل الآلاف من مسيحيي فلسطين بـ"سبت النور"، وانطلق النور من كنيسة القيامة في البلدة القديمة من القدس في اتجاه المدن والبلدات الفلسطينية رغم إجراءات الاحتلال الإسرائيلي في حق المحتفلين.

المساهمون