اختراق "واتساب" بات ممكناً... كيف تحمي حسابك؟

16 سبتمبر 2020
الصورة
بات اختراق حساب "واتساب" ممكناً بسبب ثغرة (ميغيل كانديلا/Getty)

ارتفعت وتيرة عمليات القرصنة في الأشهر الأخيرة، خصوصاً تلك التي تطاول شخصيات عامة وشهيرة، وكان أبرزها اختراق حسابات "تويتر" الخاصة بفنانين وسياسيين في الولايات المتحدة الأميركية في شهر يوليو/تموز الماضي، ثمّ قرصنة حساب رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي قبل هذا الأسبوع.

وبينما وعدت شركة "تويتر" باتخاذ كل التدابير الأمنية اللازمة لتفادي مثل هذه العمليات في المستقبل، بدأت تبرز مخاوف من عمليات اختراق تطاول تطبيقات أكثر خصوصية بينها تطبيق "ماسينجر" للتراسل الخاص بـ"فيسبوك"، وتطبيق "واتساب" الذي تملكه كذلك "فيسبوك".

فإلى جانب البرمجيات المحترفة التي تستهدف الشخصيات البارزة، بات المستخدمون العاديون بدورهم عرضة للقرصنة عبر "واتساب" الذي لطالما اعتبروه ركناً آمناً. طريقة الاختراق الجديدة عبارة عن سرقة عبر استغلال خاصية المصادقة الثنائية double factor authentication التي تحصل عبر خدمة الرسائل القصيرة SMS.

مكّنت هذه الثغرة المهاجمين من "اختطاف" الحسابات، ثم استخدامها للتواصل مع الأرقام الموجودة على تطبيق الضحية لطلب الحصول على أموال.

كيف يعمل هذا الاختراق؟

يرتبط حساب "واتساب" برقم الهاتف، وعند تنزيل التطبيق على هاتف جديد لا يتّعرف تلقائياً إلى رقم الهاتف، بل يطلب إدخال الرقم، ثمّ يرسل إليه رمزاً code، للتفعيل. الاعتماد على نظام الرسائل القصيرة sms هذا في إرسال رمز التفعيل يعني أنه يمكن ربط "واتساب" برقم مختلف عن الرقم الموجود على الهاتف، وهو ما يخلق ثغرة أمنية يستغلها المهاجمون حول العالم منذ أكثر من عام. إذ يحصل القرصان على رقم الضحية من الحساب المخترق لصديق.

يقوم بتثبيت "واتساب" على جهاز وإدخال رقمه كحساب، ثم يرسل النظام رمز SMS. يقوم المهاجم بإرسال رسائل على الرسائل القصيرة أو "فيسبوك"، متظاهراً بأنه صديق، مدعياً أنه أغلق هاتفه. يقول إنه طلب من الشبكة إرسال رمز إلغاء القفل إليكم عبر رسالة نصية، ويرجو إعادة توجيهه إليه، وبمجرد أن يتلقى المهاجم الرمز يقوم باختطاف حساب الضحية على الفور.

لن تكون لدى المهاجم جهات اتصالكم أو سجل الرسائل الخاص بكم، لكنه سيتلقى رسائلكم الجديدة ويرى جهات الاتصال هذه والأعضاء الآخرين في المجموعات التي تنتمون إليها. بوجود حسابكم تحت سيطرته يمكن للمهاجم إرسال رسائل إلى جهات الاتصال الخاصة بكم.

كيف تحمون أنفسكم من هذا الهجوم؟

توضح مجلة "فوربس" أن "واتساب" يوفر طريقة مؤكدة لمنع اختراق حسابكم بهذه الطريقة. بالإضافة إلى رمز مصادقة الرسائل القصيرة المكون من ستة أرقام الذي يرسله "واتساب" للمصادقة على تثبيت جديد، يتيح التطبيق أيضاً تعيين رقم تعريف شخصي PIN مكون من ستة أرقام خاص بكم.

الرقمان مختلفان، لكن كلاهما مطلوب لتمكين تثبيت جديد. لسوء الحظ يقوم المهاجمون بإعداد أرقام التعريف الشخصية في الحسابات المخترقة لزيادة صعوبة استرداد الحسابات المسروقة. لذلك عند إعادة تثبيت التطبيق، ستتم مطالبة الضحية برقم PIN ليس لديه.

بمجرد إدخال رمز SMS، فإن الحساب يُغلق أمام المهاجم، لكن لا يزال يتعين على صاحب الحساب الانتظار سبعة أيام لاستعادة الحساب. لهذا أصبح من المهم الآن إعداد رمز PIN، "وعدم القيام بذلك يترككم مكشوفين" تؤكد المجلة. ولتعيين رقم التعريف الشخصي، انتقلوا إلى Account-Two Step Verification في إعدادات التطبيق، ثم أدخلوا رمزاً من اختياركم وعنوان بريد إلكتروني في حالة نسيانه. وسيطلب منكم "واتساب" بشكل دوري إدخال الرمز عند استخدام التطبيق، وهذا جزء من الأمان ولمساعدتكم على تذكر الرمز، نظراً لمدى ندرة فرصة تغيير الجهاز.