إيران تحتجز سفينة في الخليج لـ"تهريبها وقوداً للإمارات"

إيران تحتجز سفينة في الخليج لـ"تهريبها وقوداً للإمارات"

طهران
العربي الجديد
16 سبتمبر 2019
+ الخط -
ذكرت وكالة "الطلبة" الإيرانية شبه الرسمية للأنباء، أن الحرس الثوري الإيراني احتجز سفينة في الخليج لمزاعم تهريبها 250 ألف لتر من وقود الديزل للإمارات.

وأضافت الوكالة: "احتُجزت (السفينة) قرب جزيرة طنب الكبرى الإيرانية في الخليج الفارسي... وجرى تسليم الطاقم للسلطات القضائية في إقليم هرمزجان في جنوب البلاد"، وفق ما نقلت وكالة "رويترز"، مشيرة إلى أن الوكالة لم تذكر جنسيات أفراد الطاقم.

وتصاعدت حدّة الوتر في الخليج منذ سريان العقوبات الأميركية على صادرات النفط الإيرانية بالكامل في مايو/أيار الماضي، والتي أشعلت "حرب الناقلات" في مضيق هرمز الذي تشرف عليه إيران، عبر سلسلة حوادث كادت تتفاقم كلّ منها لتتحول إلى حرب شاملة.
واشتعل فتيل التوتر منذ الهجوم الذي تعرّضت له أربع سفن، بينها ناقلتان سعوديتان، لهجوم في الخليج خارج مضيق هرمز، بعد يومين من تحذيرات أطلقتها الإدارة البحرية الأميركية من هجمات إيرانية محتملة على حركة الملاحة في الخليج.

وبعد ذلك بنحو شهر، وتحديدا في 12 يونيو/حزيران الفائت، تعرضت ناقلتان للهجوم جنوبي مضيق هرمز، واتهمت واشنطن إيران، مرة أخرى، بالوقوف وراء ذلك، وهو ما نفته طهران مجددًا.

وتسارعت الأحداث مجددًا مع إعلان البحرية الملكية البريطانية احتجاز الناقلة الإيرانية "غريس 1"، التي غيّرت اسمها لاحقًا إلى "أدريان دريا"، قرب جبل طارق الخاضع للسيادة البريطانية، وهو ما ردت عليه إيران باحتجاز الناقلة البريطانية "ستينا إمبيرو" بعد أسبوعين من ذلك، قبل أن تفرج سلطات جبل طارق عن الناقلة الإيرانية في أغسطس/آب الماضي، فيما لا يزال مصير الناقلة البريطانية مجهولًا، وسط وعود إيرانية بالإفراج عنها "قريبًا".

ذات صلة

الصورة
Getty-Commemorative ceremony for Qasem Soleimani in Tehran

سياسة

القسم الثاني من السيرة الذاتية لـ"فيلق القدس"، الذراع الخارجية الضاربة للحرس الثوري الإيراني، والعنوان الأبرز في الخلافات الإقليمية والدولية مع إيران بشأن سياساتها الإقليمية.
الصورة

سياسة

غادر أمير دولة قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اليوم الخميس، إيران، متوجهاً إلى تركيا في "زيارة عمل"، حيث ناقش في طهران مع الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي والمرشد الأعلى علي خامنئي ملفات إقليمية ودولية، وعلى رأسها اغتيال الصحافية شيرين أبو عاقلة.
الصورة
أمير قطر والرئيس الإيراني (Getty)

سياسة

وصل أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اليوم الخميس، إلى طهران في زيارة رسمية، وذلك تلبية لدعوة من الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي.
الصورة

سياسة

قالت بريطانيا يوم الخميس إنّ مسؤولين ضغطوا على نائب وزير الخارجية الإيراني، علي باقري كني، للإفراج عن معتقلين مزدوجي الجنسية، مثل البريطانية من أصل إيراني، نازنين زاغري راتكليف.