إصابة الأسعد ووفاة ابنه في حادث سير بتركيا

إصابة الأسعد ووفاة ابنه في حادث سير بتركيا

04 مارس 2014
الصورة
رياض الأسعد
+ الخط -

تعرض مؤسّس "الجيش السوري الحر"، العقيد رياض الأسعد، مساء اليوم الثلاثاء، لحادث سير تسبّب في إصابته بجروح خطيرة، ووفاة نجله. ولم يعرف بعد اذا كان الحادث مفتعلا أم عرضيا. وذكرت هيئة الإعلام السوريّة أنّ الأسعد تعرّض لحادث سير أثناء تنقله في تركيا بين العاصمة أنقرة ومدينة اسطنبول، ووقع الحادث على بعد 30 كيلومترا عن الأخيرة، وجرى نقل الأسعد إلى إحدى المشافي القريبة. وكان الأسعد قد تعرّض لمحاولة اغتيال من قبل تنظيم جبهة النصرة، قبل عام تقريباً، إذ استهدفه تفجير عبوة ناسفة، أدت إلى بتر ساقه.

يُذكر أن رياض الأسعد كان قد أعلن انشقاقه عن الجيش النظامي في 4 يوليو/تموز العام 2011، ليُعلن في ال 29 من الشهر نفسه، تأسيس "الجيش السوري الحر"، وأعلنَ قائداً له بعد ذلك ببضعة أيام. وكان لـ "الجيش الحر" دورٌ بارزٌ في قيادة معارك الجُنود المنشقين ضد نظام بشار الأسد خلال الاحتجاجات السورية 2011.

المساهمون