أول يوم دراسي بمصر... وفاة تلميذ بسبب التدافع وثعبان قاتل يرعب الطلاب

23 سبتمبر 2018
الصورة
إعلان وفاة التلميذ في مدينة بلقاس (فيسبوك)


حفل اليوم الأول من العام الدراسي الجديد في مصر بمجموعة من الحوادث منذ ساعات الصباح الأولى، مع توجه نحو 20 مليون تلميذ وطالب إلى الفصول وقاعات المحاضرات في المدارس والجامعات.

وشهدت مدرسة شركة بسنديلة، في مركز فاقوس بمحافظة الدقهلية، مصرع تلميذ بالصف الثالث الابتدائي بسبب تدافع التلاميذ أثناء الدخول، وحجْز المقاعد الأولى لهم داخل الفصول.

 

وفاة بسبب التدافع

صباح اليوم الأحد وصل تلميذ يبلغ من العمر 9 سنوات جثة هامدة إلى الوحدة الصحية بمدينة فاقوس، وجاء التشخيص المبدئي أن سبب الوفاة هو هبوط حاد في الدورة الدموية والتنفسية إثر تدافع الطلاب خلال دخول الفصل، ما تسبب في مصرعه.

وقال مدير الوحدة الصحية، إن مدير المدرسة والمشرف أحضرا جثة الطفل وتركاه في المديرية، وبسؤال زملائه والعاملين في المدرسة أكدوا أنه سقط على الأرض بسبب التدافع، وأنهم لم يعلموا بوفاته.

ثعبان في معمل العلوم

وسادت حالة من الذعر صفوف الطلاب والمعلمين في مدرسة أحمد عبد الرؤوف عثمان الإعدادية، في قرية نزلة عمارة التابعة لإدارة سوهاج التعليمية، عقب عثور القائمين على المدرسة على ثعبان "دفينة" ينتمي لواحدة من الفصائل الأكثر شراسة وخطورة، داخل معمل العلوم في الطابق الثاني بالمدرسة، فأغلق القائمون في المدرسة المعمل وأخلوا الطابق تماما.

وأكد شهود عيان في المدرسة، أنه عند فتح العاملين باب المعمل الخاص بالمدرسة شاهدوا "ثعبان الدفينة"، الأمر الذي خلق حالة من الذعر، فأخطرت الإدارة الوحدة البيطرية، والتي أفادت بعدم توافر مبيدات لقتل هذا الثعبان، وليس لديها الخبرة الكافية للتعامل معها.


على الفور، استعانت إدارة المدرسة بشخص متخصص في استخراج الثعابين (حاوي) من قرية مجاورة لمقر المدرسة، ففتح المعمل بحثاً عن الثعبان، وأكد أنه غير موجود، لافتا إلى أنه يحتاج إلى رمال للاختباء فيها، مرجحاً هربه خارج المعمل بعد سماعه الأصوات.

وأوضح "الحاوي" أن الدفينة طولها حوالي متر وهي عمياء وتقفز على الأشخاص لأنهم مصدر الأصوات، وهي منتشرة بكثرة، نظرا لأن المنطقة المحيطة بالمدرسة منطقة جبلية وتنتشر فيها الثعابين.

ومن جانبه قال مدير إدارة طهطا التعليمية خالد يوسف، إن الإدارة خاطبت مديريات الصحة والبيئة والطب البيطري للتحرك إلى المدرسة، والتعامل مع الواقعة بسرعة حفاظا على الجميع في المدرسة.

طالب مفصول... ومدرّسة للتحقيق

وشهدت محافظة بورسعيد أسرع حالة فصْل في العام الدراسي الجديد، إذ أعلن وكيل وزارة مديرية التربية والتعليم بالمحافظة الدكتور نبوي باهي، اليوم الأحد، فصْل طالب بالصف الثالث الثانوي، بمدرسة الشهيد طيار أحمد البرعي للتعليم الفني الصناعي، لصفعه مدرِّسة على وجهها.

وأشار وكيل الوزارة، في تصريحات صحافية، إلى أن فصل الطالب جاء تطبيقاً للقرار الوزاري رقم 278 لسنة 2016 بشأن لائحة الانضباط المدرسي.

وفي محافظة جنوب سيناء قرر وكيل وزارة التربية والتعليم محمد عقل، إحالة مديرة مدرسة الزهور الإعدادية بإدارة الطور التعليمية للتحقيق، لوضعها علم مصر متهالكا وممزقا. وأكد عقل ضرورة الالتزام بالتعليمات الوزارية، ووضع العلم المصري، وشدد على ضرورة الالتزام بالنظام والزي المدرسي.

وشهدت مدرسة كمال الشاذلي الإعدادية بمدينة الباجور بمحافظة المنوفية، صباح اليوم، هروبا جماعيا للطلاب عقب الحصة الأولى في أول أيام العام الدراسي الجديد. وتسلق الطلاب سور المدرسة، إلى الخارج عقب إغلاق إدارة المدرسة الأبواب عليهم، ومنعهم من الخروج إلا بعد انتهاء اليوم الدراسي.

دلالات