أميركا: 300 ألف إصابة بكورونا وأسوأ حصيلة وفيات بنيويورك

05 ابريل 2020
الصورة
إسعاف مصابة بفيروس كورونا في مانهاتن بنيويورك (Getty)

تجاوزت الإصابات بفيروس كورونا الجديد في الولايات المتحدة عتبة 300 ألف حالة بالإضافة إلى أكثر من 8,100 وفاة، السبت، بحسب جامعة جونز هوبكنز. وقال الرئيس دونالد ترامب إنّ الحكومة سترسل آلاف الجنود إلى الولايات الأميركية لمساعدتها.

وقالت الجامعة، التي تُحصي الإصابات على مستوى العالم ومقرّها بالتيمور، إنّ هناك 300,915 إصابة مؤكّدة على الأقلّ في الولايات المتحدة، وإنّ عدد الوفيّات بلغ 8,162، بحسب "فرانس برس".

وفي ولاية نيويورك، الأكثر تعرضاً للفيروس، قال آندرو كومو حاكم الولاية، السبت، إن الأمراض المتصلة بفيروس كورونا قتلت 630 شخصاً، في أسوأ 24 ساعة تمر إلى الآن بالولاية التي تضررت من الجائحة أكثر من أي ولاية أميركية أخرى، بحسب "رويترز".

وبلغ عدد ضحايا كورونا في نيويورك حتى الآن 3565 شخصاً. وقال كومو، في مؤتمر صحافي، إنّ الوضع مثير للقلق بشكل خاص في لونغ أيلاند، شرقي مدينة نيويورك، حيث أن عدد الحالات يتصاعد "مثل حريق ينتشر". وأشار كومو إلى أن الولاية لم تبلغ بعد الذروة "نحن لسنا في الذروة إلى الآن، نحن نقترب منها"، وأضاف "مر 30 يوماً فقط منذ حالتنا الأولى" مؤكداً أنها "تبدو عمراً كاملاً".

وتنبأ الخبراء الطبيون في البيت الأبيض بأن يموت ما بين 100 ألف و340 ألف أميركي، في الجائحة، حتى إذا تم الانصياع للأوامر الصارمة بالبقاء في البيوت. وطبقاً للإحصائيات توفي في مدينة نيويورك وحدها أكثر من ربع عدد المتوفين بالفيروس في الولايات المتحدة.

من جهته قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، السبت، إنّ الحكومة الأميركية سترسل آلاف العسكريين إلى الولايات لمساعدتها في التعامل مع فيروس كورونا الجديد، بحسب "رويترز".

وأضاف ترامب، في لقاء يومي مع الصحافيين "سنرسل عدداً كبيراً من أفراد الجيش لمد يد المساعدة"، وتابع أنه يتم إرسال ألف عسكري إلى مدينة نيويورك بينهم أطباء عسكريون وممرضون.