أسهم الخليج تصعد مع تحول الانتباه لنتائج الأعمال

13 يناير 2020
الصورة
تحسن متفاوت بين البورصات الخليجية (Getty)
+ الخط -
ارتفعت بورصات الخليج اليوم الاثنين لتواصل صعودها لليوم الثالث على التوالي، مدعومة بانحسار التوترات الأميركية الإيرانية وقبيل إعلان نتائج أعمال الشركات. وكانت البورصات في منطقة الخليج تراجعت بشكل حاد في الثامن من يناير/ كانون الثاني بعد الرد الإيراني على ضربة أميركية قتلت قائدا عسكريا إيرانيا.

وصعد مؤشر البورصة السعودية 0.8%، إذ قفز سهم البنك العربي الوطني 4.9% وتقدم سهم البنك السعودي الفرنسي 2.7%. لكن سهم عملاق النفط أرامكو السعودية هبط 0.1 إلى 34.8 ريالا (9.28 دولارات).

وأسهم أرامكو متقلبة في ظل التوترات الأميركية الإيرانية ونزلت إلى 34 ريالا في الثامن من يناير/ كانون الثاني، وهو أدنى مستوياتها منذ بدء تداولها في 11 ديسمبر/ كانون الأول.

وقال طارق فضل الله من نومورا لإدارة الأصول الشرق الأوسط، مستشهدا بمذكرة لشركة مارمور للأبحاث "من المتوقع أن تزيد أرباح شركات دول مجلس التعاون الخليجي نحو 6.5% هذا العام وأن تزيد الأرباح في السعودية 7.1%".

وفي قطر، ختم المؤشر الرئيسي التعاملات على ارتفاع 0.6% مع صعود سهم أكبر بنوك الخليج، بنك قطر الوطني، 1.4% قبل إعلان نتائجه غدا الثلاثاء. وزاد سهم قطر للتأمين 1.7% بعد تعيين سالم خلف المناعي رئيسا تنفيذيا.

وصعد مؤشر دبي 0.8%، إذ زاد سهما بنك الإمارات دبي الوطني وبنك دبي الإسلامي 1.9% و1.1% على الترتيب. وارتفع مؤشر أبوظبي 0.6% مع صعود سهم بنك أبوظبي الأول 0.7% في حين زاد سهم بنك أبوظبي التجاري 1.3%.

لكن مؤشر الأسهم القيادية في مصر تراجع 0.8% بعد مكاسب لثلاث جلسات متتالية، إذ هبط سهم البنك التجاري الدولي ذو الثقل في السوق 1.2%. وتراجع سهام بايونيرز القابضة 7.3%، في أكبر خسائرها منذ 22 سبتمبر/ أيلول، وقال مزود الخدمات المالية إن مجلس إدارته وافق على معامل مبادلة أسهم حدده مستشار مالي لزيادة الحصة في خمس شركات تابعة إلى 90%.

وأظهرت بيانات البورصة المصرية أن مبيعات المستثمرين الأجانب فاقت مشترياتهم. وبورصتا الكويت وسلطنة عمان مغلقتان اليوم حدادا على وفاة السلطان قابوس بن سعيد، ومن المقرر أن يستأنفا التداول يومي الثلاثاء والأربعاء على الترتيب.


(رويترز)

دلالات

المساهمون