أردوغان: النظام الرئاسي ليس لأجلي

أردوغان: النظام الرئاسي ليس لأجلي

08 فبراير 2017
الصورة
أردوغان: الشعب سينتخب الرئيس (جوخان بالسي/الأناضول)
+ الخط -


يستمر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بمشاركته الفاعلة في حملة الموافقة على التعديلات الدستورية، والتي تتيح التحول إلى النظام الرئاسي، ومن المقرر استفتاء الشعب عليها في إبريل/ نيسان المقبل.

وفي كلمةٍ ألقاها خلال استقباله عدداً من المخاتير، بالقصر الرئاسي في أنقرة، شدد أردوغان على أن التعديلات الدستورية لن تؤدي إلى تغيير النظام الجمهوري في البلاد، مستنكراً حديث المعارضة عن أن ذلك سيؤدي إلى الانتقال إلى نظام حكم الرجل الواحد". وقال "إن كل من يريد أن يذم النظام الجمهوري، سيجد أمتنا في مواجهته وكذلك أنا".

كما وجّه انتقادات شديدة لحزب الشعب الجمهوري (أكبر أحزاب المعارضة)، متّهماً إياه بنشر "تعليقات كاذبة"، مضيفاً "إن زعيم الشعب الجمهوري يستمر في الحديث عن تغيير النظام، ولكن تركيا ليست لديها مشكلة من هذا النوع. إنهم يقولون بأنه لن يكون هناك برلمان، وبأن كل شيء سيكون مركّزاً بيد رجل واحد، إنه هذا كله كذب".

وتابع "لا يهم ما يعارضونه، إنّ مشاكلهم ليست في مصلحة البلاد والأمة، يحاولون تشويه العقول بشعاراتهم الزائفة، كل ذلك لأنهم لا يستطيعون ولا يعرفون كيف يشرحون معارضتهم للتعديلات الدستورية".

وشدد أردوغان على أن "الشعب سينتخب الرئيس، والرئيس سيمتلك صلاحية اختيار الحكومة من خارج البرلمان، وكذلك يستطيع أن يختارهم من البرلمان، بهذه الطريقة، سيتم ضمان التفريق بين السلطة التشريعية والتنفيذية"، مضيفاً "إن النظام الرئاسي ليس لأجلي، ولا يحتاجني كي يبقى، ليس على أحد أن يستغرب، كل نظام سينتج قائده".