"خرافات" معركة تكريت: داعشي يتحول إلى قرد

"خرافات" معركة تكريت: داعشي يتحول إلى قرد

09 مارس 2015
(فرانس برس)
+ الخط -
عبّر ناشطون عراقيون على مواقع التواصل الاجتماعي عن سخريتهم من تصريح عضو مجلس النواب العراقي حول "تحول أحد عناصر تنظيم "الدولة الاسلامية" (داعش) إلى قرد بعد مقتله بنيران أحد قناصي الجيش العراقي".

ونشر الإعلامي محمود سلمان الخبر الذي أوردته وكالات أنباء محلية حول تصريح عضو البرلمان العراقي عن ائتلاف دولة القانون كامل الزيدي، حول تحول "داعشي إلى قرد" بعد مقتله مباشرة في معارك تكريت، مبيناً في تعليق له أن هذه الأنباء عبارة عن خرافات وأكاذيب ستعيد العراقيين إلى عصور الجهل والظلام.

وانتقد سلمان، وسائل الإعلام التي تروج لهذه الأكاذيب التي لا يصدقها حتى المجنون بحسب قوله. وقال: "بعض المواقع نشرت أنباء عن نقل بعض السحرة والمشعوذين الى أرض المعركة لقلب الموازين في صالح القوات الأمنية ومليشيات "الحشد الشعبي" وادعاء بعضهم بقدرته على تصويب ضربات الجيش باتجاه العدو، ووضع طوق حول الجنود العراقيين ومقاتلي الحشد يحميهم من نيران "داعش".
وعلّق منير سعيد على هذه الأنباء قائلاً: "هذه الأنباء تُذكّرنا بخرافات العهد الماضي حين كنا صغاراً ونسمع أن صورة الرئيس العراقي السابق صدام حسين ظهرت في القمر"، منتقداً وسائل الإعلام العربية التي روجت كذبة كبيرة مفادها أن "ملكة جمال داعش" حامل من 100 مقاتل. وأضاف "أن المعركة لا تحتاج إلى كذب ودجل، المعركة تحتاج إلى إرادة وتصميم على النصر، وفكر داعش المتطرف لايمكن القضاء عليه إلا بفكر سليم".


ونقلت وكالة "المعلومة" الإخبارية العراقية الإثنين، عن البرلماني العراقي كامل الزيدي قوله أن أحد عناصر "داعش" تحول إلى قرد بعد مقتله بنيران قناصة القوات الأمنية خلال العمليات العسكرية الجارية لتحرير محافظة صلاح الدين، مبيناً أن هذه "الحادثة" تشير إلى انحراف هذه الجماعة وضلالتها.


اقرأ أيضاً: عصر جديد من الدعاية الإيرانية: "قاسم سليماني البطل"