"بكفي حوادث"... وقفة صامتة لأطفال غزة

غزة

علاء الحلو

avata
علاء الحلو
19 ديسمبر 2018
+ الخط -
رفعت الطفلة الفلسطينية جنى أبو عاصي وزميلتها رهف الدالي، طالبات الصف الثاني الابتدائي في مدرسة حسن البصري في مدينة غزة، صورة الطفل أدهم أبو الحصين (9 سنوات)، الذي راح ضحية حادث مروري مروع في المدينة المحاصرة.

وجاور الطفلتين عددٌ من طلاب المدارس في الوقفة الصامتة، التي نظمتها وزارة النقل والمواصلات بالتعاون مع الإدارة العامة لشرطة المرور، اليوم الأربعاء، في ساحة الجندي المجهول وسط مدينة غزة تحت شعار "بكفي حوادث".

وتقول الطفلة جنى إنها شاركت في الوقفة للمطالبة بحماية الأطفال من الحوادث. وأوضحت زميلتها رهف أنها متعاطفة مع الطفل الضحية أدهم، وأمثاله من الأطفال الذين راحوا ضحية حوادث السير المؤلمة.

ورفع الأطفال المشاركون في الوقفة التي جاءت لإعلاء صوت الأطفال المعرضين لخطر حوادث الطرق عدداً من صور الأطفال الضحايا، كما شارك في الوقفة ممثلون عن وزارة النقل والمواصلات وشرطة المرور.

شعارات رفعها الأطفال (عبد الحكيم أبو رياش) 


وحمل الأطفال شعارات تدعو لحمايتهم، كان منها "لا تسرع فالموت أسرع"، "نحن أبناءك وإخوانك في الطرقات نحلم دائما بالعودة سالمين"، "عمو السائق ... لا تنهي مستقبلنا في لحظة تهور"، "بقواعد المرور اهتم، لأنه حياتك وحياتنا أهم"، "السرعة الزائدة فش منها فائدة"، "التوعية المرورية صفة أخلاقية".

وقال الطفل محفوظ حبوش (8 سنوات) إنه شارك للمطالبة بالحد من حوادث السير، وبين زميله كرم أبو بكر أنه يلتزم بالسير على الرصيف خوفاً من الحوادث المرورية التي يسمع عنها وتودي بحياة الأطفال.

الأطفال هم أكثر الضحايا عدداً في حوادث السير(عبد الحكيم أبو رياش) 




الطفلة سارة أبو حصيرة، وزميلتها ريتاج بكر حملتا شعار "أولادك غاليين عليك، وإحنا غاليين على أهلنا"، وتشير لأهمية هذه الوقفات في لفت الأنظار لضحايا حوادث السير الأطفال.

من ناحيتها، أوضحت رئيسة قسم التوعية المروية في وزارة النقل والمواصلات، بدرية دهمان، أن الوقفة جاءت نتيجة إحصائيات الحوادث والتقارير التي تفيد بأن معظم ضحايا حوادث الطرق من الأطفال، منبهة إلى أنها ظاهرة خطرة يجب الحد منها بمختلف الطرق والأساليب التوعوية.

عواقب الحوادث وخيمة (عبد الحكيم أبو رياش) 


وأشارت دهمان في حديث لـ"العربي الجديد" إلى أن استهتار بعض الأهالي والسائقين وبعض الجهات دفع إلى ضرورة تسليط الضوء على هذه القضية، مطالبة كافة الجهات والجمعيات بدعم المشاريع التي يمكنها نشر الثقافة المرورية في المجتمع.

وأوضح نائب المدير العام لشرطة المرور في قطاع غزة، العقيد ماهر الللي، لـ"العربي الجديد" أن الوقفة جاءت للتوعية والحد من حوادث الطرق، خاصة أن عددا كبيرا من ضحايا هذه الحوادث من الأطفال وصغار السن.


وأكد الللي أن شرطة المرور "رأس الحربة في هذه القضية، ولكن المسؤولية هي مسؤولية جماعية ومجتمعية، وتحتاج إلى خطوات تكاملية من الوزارات والمؤسسات المجتمعية وجهات الاختصاص"، مشدداً على أن شرطة المرور تسعى جاهدة للحد من حوادث الطرق.

ولفت إلى الانخفاض الملحوظ في عدد الوفيات عام 2018، والذي سجل نحو 55 حالة وفاة، مقارنة بالأعوام السابقة التي سجلت بين 80 إلى 100 حالة وفاة، غير أنه استدرك قائلاً: "نأسف لهذا العدد، ونتمنى ألا يكون هناك حالات وفاة، أو حالات خطرة أو إعاقات".

ذات صلة

الصورة

مجتمع

ضبطت السلطات اللبنانية، أمس الأربعاء، عصابة ابتزاز واغتصاب تستدرج الأطفال والقصّر بهدف اغتصابهم وتصويرهم وإجبارهم على تعاطي المخدرات.
الصورة
معرض

منوعات

شهدت مدينة أوتريخت الهولندية، أمس الأحد، عرض 14 ألف حذاء لطفل بغرض لفت الأنظار إلى شهداء قطاع غزة من الأطفال الذين سقطوا على يد جيش الاحتلال الإسرائيلي.
الصورة
الطفل الفلسطيني يزن الكفارنة في مستشفى في رفح في قطاع غزة (جهاد الشرافي/ الأناضول)

مجتمع

في اليوم الـ150 من الحرب على قطاع غزة، توفي الطفل الفلسطيني يزن الكفارنة البالغ من العمر 10 أعوام، نتيجة إصابته بسوء تغذية حاد وسط نقص كبير في الإمدادات.
الصورة
العثور على جثمان الطفلة هند وأسرتها (فيسبوك)

مجتمع

عُثر على جثمان الطفلة هند رجب، وخمسة من أفراد عائلتها، بينهم جثث متحللة، اليوم السبت، بعد محاصرة قوات الاحتلال السيارة التي كانت تقلّهم قبل 12 يوماً.