هجرة إلى منصة "باز" رفضاً للرقابة والتحيّز

هجرة إلى منصة "باز" رفضاً للرقابة والتحيّز

28 مايو 2021
+ الخط -

تحت شعار "موسم الهجرة إلى باز"، بدأ عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي ومنهم مشاهير بإنشاء حسابات لهم على منصة التواصل الاجتماعي العربية Baaz، هرباً من رقابة المنصات العالمية وتحيزها التي استهدفت أخيراً حسابات ومنشورات ناشطين وصحافيين فلسطينيين يكشفون جرائم الاحتلال الإسرائيلي.

"باز" هي منصة التواصل الاجتماعي العربية الوحيدة حالياً، وهي استثمار لرجال أعمال عرب يتوزّعون بين الولايات المتحدة وتونس والأردن وقطر. تعرّف المنصة عن نفسها، عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، بأنها "من العرب إلى العرب"، وهي متاحة للتحميل عبر متجري تطبيقات "غوغل" و"آبل".

المزيد في منوعات

قد يعجبك أيضاً