المهاجرون العالقون على حدود بولندا - بيلاروسيا... ما مصيرهم؟

المهاجرون العالقون على حدود بولندا - بيلاروسيا... ما مصيرهم؟

11 نوفمبر 2021
+ الخط -

يعيش المهاجرون العالقون عند الحدود البولندية البيلاروسية، وضعاً كارثياً، حيث يفترشون الأرض هناك في حرارة تقترب إلى ما دون الصفر في المساء، بلا طعام أو ماء.

المهاجرون، وغالبيتهم من الشرق الأوسط وأفريقيا، حوصروا عند الحدود بين بيلاروسيا وبولندا بعد اتهام وارسو لمينسك بالوقوف وراء حملة الهجرة انتقاماً للعقوبات المفروضة على الرئيس البيلاروسي المدعوم من روسيا ألكسندر لوكاشينكو.

ومنعت بولندا المهاجرين من العبور نحو دول أخرى في الاتحاد الأوروبي، ولا سيما ألمانيا، وفرضت حالة الطوارئ، حيث منعت كذلك المنظمات الإنسانية والصحافيين من القدوم إليهم.

وبات المهاجرون أمام مصير مجهول، حيث يمنعون من العبور نحو أوروبا أو العودة إلى بلادهم.

كيف تنتهي مأساتهم؟

قد يعجبك أيضاً