61 ألفاً في المدرجات... عدو البرتغال الأول ليس في أرض الملعب

61 ألفاً في المدرجات... عدو البرتغال الأول ليس في أرض الملعب

15 يونيو 2021
الصورة
الجماهير المجرية ستحتشد في المدرجات بكثافة (Getty)
+ الخط -

يخوض المنتخب المجري مباراة مُنتظرة ضد المنتخب البرتغالي في افتتاح منافسات المجموعة السادسة والأخيرة والتي تُعرف بمجموعة "الموت"، وستحظى المجر بمساندة جماهيرية ضخمة وستكون الأولى من نوعها في بطولة "يورو 2020".

وستشهد المباراة بين المجر والبرتغال حضوراً جماهيرياً بالسعة القصوى لملعب "بوشكاش أرينا" التي تبلغ حوالي 61 ألف متفرج، وهو الملعب الوحيد الذي سمح بدخول هذا العدد من المشجعين إلى مدرجاته من بين جميع الملاعب المستضيفة بطولة "يورو 2020".

وسيعني هذا الأمر أن المنتخب المجري سيحظى بدعم جماهيري كبير في المدرجات، وهو سيكون بمثابة العدو الأول للمنتخب البرتغالي على مدى 90 دقيقة، فالجميع يعرف قيمة حضور هذا العدد الضخم من الجمهور في المدرجات، وكمية الحماس والدعم التي يبثها من خلال التشجيع.

فهل ينجح المنتخب البرتغالي في تخطي كل الصعوبات، ومنها الضغط الجماهيري الكبير بحضور حوالي 61 ألف متفرج في المدرجات؟ وهل يُقدم المهاجم الهداف كريستيانو رونالدو عرضاً هجومياً قوياً وينجح في إسقاط المجر في المباراة الأولى؟

المساهمون