يوفنتوس الصلب أوروبياً يسعى لتجاوز خيبات الدوري

يوفنتوس الصلب أوروبياً يسعى لتجاوز خيبات الدوري الإيطالي

02 نوفمبر 2021
يوفنتوس بقيادة أليغري يريد التأهل والوصول إلى النقطة الـ12 (دانييلي بادولاتو/Getty)
+ الخط -

يُلعَب، اليوم الثلاثاء، العديد من المباريات المهمة في مرحلة المجموعات من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، حين يواجه يوفنتوس الإيطالي، زينيت سانت بطرسبرغ الروسي، للخروج من أزمة نتائج الدوري المحلي، فيما يلتقي تشلسي الإنكليزي بمنافسه مالمو السويدي.

الأمر الوحيد الذي يقلل من غضب جماهير يوفنتوس في الوقت الحالي هو ما يقدمه الفريق بمسابقة دوري أبطال أوروبا، خصوصاً أنّ "البيانكونيري" تعرّض قبل أيام لخسارة أمام فيرونا بهدفين لواحد في الدوري، وهي النتيجة ذاتها التي حصلت أمام ساسولو، إضافة إلى تعادله قبلها ضد إنتر في ديربي إيطاليا.

ويحتلّ فريق المدرب الإيطالي ماسمليانو أليغري المركز التاسع في الدوري برصيد 15 نقطة؛ أي بفارق 16 نقطة كاملة عن المتصدرين نابولي وميلان (31)، والجميع بات على يقين من أنّ مهمة حصد "السكوديتو" شبه مستحيلة، لكن الهدف يبقى احتلال مركز مؤهل لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، ومتابعة المنافسة قدر المستطاع في المسابقة الحالية.

قد تلعب خبرة العديد من لاعبي يوفنتوس دوراً في الذهاب بعيداً بدوري أبطال أوروبا هذا الموسم، على غرار القائد الإيطالي جورجيو كيلليني ومواطنه ليوناردو بونوتشي، وكذلك الأرجنتيني باولو ديبالا والمميز جداً الإيطالي فيديريكو كييزا.

يوفنتوس الأبطال أكثر صلابة من يوفنتوس الدوري، فقد هزم تشلسي بطل أوروبا الموسم الماضي، ويتصدر ترتيب المجموعة الخامسة برصيد 9 نقاط، بعد 3 انتصارات سجل خلالها 5 أهداف ولم يتلقَ أي هدف.

ويواجه يوفنتوس زينيت سانت بطرسبرغ الروسي الذي هزمه في المباراة الماضية بهدف دون مقابل، وسيكون "البيانكونيري" متسلحاً بعامل الجماهير والأرض، لتقديم فوزٍ يساهم في رفع الروح المعنوية.

من جانب آخر، يلعب في نفس المجموعة، تشلسي الإنكليزي ضد مالمو السويدي، وعينه على تحقيق الفوز لمتابعة المنافسة على الصدارة، وتجنّب مواجهة قوية في الدور التالي بعد التأهل.

ويدخل تشلسي اللقاء بعد فوزه المميز بثلاثية نظيفة على نيوكاسل في الدوري الإنكليزي، وقبلها بسبعة أهداف على حساب نوريتس سيتي.

ورغم غياب البلجيكي روميلو لوكاكو والمهاجم الألماني الآخر تيمو فيرنر، يقدم تشلسي تحت قيادة المدرب الألماني توماس توخيل، أداء هجومياً أكثر من رائع قد يساعده على تحقيق الفوز.

المساهمون