نيمار يصدم باريس سان جيرمان بإصابة جديدة ويخرج متأثراً

نيمار يصدم باريس سان جيرمان بإصابة جديدة ويخرج متأثراً

11 فبراير 2021
نيمار تعرض لإصابة جديدة (Getty)
+ الخط -

تلقى النجم البرازيلي لنادي  باريس سان جيرمان، نيمار دا سيلفا، ضربة موجعة أخرى بعد أن اضطر لمغادرة الميدان متأثراً بالإصابة، خلال المواجهة التي جمعت ناديه بمضيفه كان في الدور 32 من كأس فرنسا الأربعاء.

وتعرّض نيمار عند الدقيقة 58 لاعتداء من الخلف وتلقى ضربة قوية من المدافع البوركينابي ستيف ياغو، حين سقط أرضاً وهو يصرخ بشدة متأثراً بالآلام، لكن حكم المباراة تغاضى عن توجيه البطاقة الصفراء الثانية للاعب الخصم والتي كانت تعني طرده.

وغادر نيمار أرضية الملعب رغم محاولته مواصلة المباراة ومساعدة فريقه لتحقيق التأهل، إلا أن شعوره بالألم اضطره للخروج قبل توقف الكرة، وتوجّه نحو غرف تغيير الملابس والتأثر بادٍ على وجهه.

ودخل نيمار المباراة وهو يحمل شارة القيادة، وكان أبرز لاعب في اللقاء، وقدّم كرة الهدف الأول لزميله الدولي الإيطالي، مويز كين، كما أبهر بمراوغاته التي أربكت دفاع نادي كان الذي وقف سداً منيعاً أمام بطل فرنسا.

ويخشى المدير الفني لباريس سان جيرمان، ماوريسيو بوتشيتينو من أن تكون نتائج الكشوفات الطبية صادمة، حيث ظهرت معاناة البرازيلي من الإصابة بالأربطة المعاكسة، وقبل 6 أيام عن مواجهة برشلونة في دوري أبطال أوروبا.