نجم جديد من يونايتد ضحية سرقة وتهديد بالسلاح

نجم جديد من يونايتد ضحية سرقة وتهديد بالسلاح

28 مارس 2022
جماهير نادي مانشستر يونايتد (Getty)
+ الخط -

تعرض العديد من نجوم كرة القدم لعملية سطو وسرقات لمنازلهم، وكان آخرهم لاعب فريق مانشستر يونايتد، الفرنسي بول بوغبا، الذي أعلن عن فقدان العديد من الممتلكات الثمينة بعملية سرقة، أبرزها ذهبية كأس العالم 2018.

الهولندي تاهيث تشونغ (22 عامًا)، موهبة مانشستر يونايتد، الذي يلعب على سبيل الإعارة هذا الموسم مع برمنغهام سيتي، عاش واحدة من أكثر لياليه صعوبة، عندما تعرض منزله للسرقة، حسب تقرير لصحيفة "ذا صن" البريطانية، نشر الأحد.

وكشف التقرير النقاب عن خامس عملية سطو على لاعب مقيم في مانشستر، منذ عيد الميلاد الماضي، بعد فيكتور ليندلوف وجيسي لينغارد وجواو كانسيلو ومن بعده بوغبا، الذي تعرض للسرقة قبل 12 يوما فقط، خلال مباراة الإياب من دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا ضد أتلتيكو مدريد.

سخرية من قبل اللصوص

وفي تفاصيل السرقة، اقتحم 3 أشخاص، يرتدون أقنعة، منزل تشونغ واحتجزوه تحت تهديد الأسلحة البيضاء، لتتم سرقة عدد من الساعات والمجوهرات، في الوقت الذي أكد فيه التقرير، أن اللصوص سخروا من اللاعب، بسبب سهولة دخول منزله.
ويعد هذا الموسم في برمنغهام، هو الانتقال الثالث على التوالي للاعب، الذي ينتهي عقده مع مانشستر يونايتد في الـ30 من يونيو/حزيران القادم، بعد خوضه تجربة مع فيردر بريمن الألماني، وبروج، الذي حصد معه لقب الدوري البلجيكي عام 2021.

المساهمون