نادال يُعلن انسحابه من بطولة "ويمبلدون" وأولمبياد طوكيو

نادال يُعلن انسحابه من بطولة "ويمبلدون" وأولمبياد طوكيو

17 يونيو 2021
الصورة
يريد نادال الحصول على بعض الراحة (Getty)
+ الخط -

أعلن النجم الإسباني رافاييل نادال انسحابه رسمياً من بطولة "ويمبلدون"، التي تنطلق في 28 من الشهر الحالي، وكذلك من الألعاب الأولمبية الصيفية طوكيو 2020، في خبر مفاجئ لجماهير التنس التي خسرت واحدا من الأساطير في بطولتين كبيرتين.

واتخذ نادال قراره بعدما نال بضعة أيام من الراحة إثر خسارته في نصف نهائي بطولة "رولان غاروس" أمام الصربي نوفاك ديوكوفيتش، وهي البطولة التي حقق لقبها في 13 مناسبة سابقة، ليُقرر التوقف عن اللعب لفترة من أجل استعادة قوته.

وقرر نادال عدم خوض تجربة بطولة "ويمبلدون"، التي تنطلق في آخر الشهر الحالي على الملاعب العشبية، على أن يعود إلى بطولة "أميركا المفتوحة"، آخر بطولات "الغراند سلام" لعام 2021، وبذلك يكون أخذ حوالي شهرين أو أكثر من الراحة.

وقال نادال، في بيان رسمي نشره عبر حساباته في مواقع التواصل الاجتماعي، الخميس: "هذا القرار ليس سهلاً على الإطلاق، وجاء بعد الاستماع لمطالب جسدي والتحدث مع فريقي لاتخاذ القرار الأفضل، وذلك بهدف الإطالة من مشواري الرياضي ومواصلة المشوار، وخوض التحديات القادمة على أعلى مستوى من المنافسة".

وأضاف نادال في بيانه: "انطلاق بطولة ويمبلدون بعد أسبوعين فقط من (رولان غاروس) هذا العام لم يساعد جسدي للتعافي من أجل المشاركة فيها بعد موسم متطلب على الملاعب الترابية. كانا شهرين بذلت فيهما الكثير من المجهود، والقرار الذي اتخذته يستهدف المديين المتوسط والطويل".

المساهمون