مُشكلة فينيسيوس في ريال مدريد.. أزمة صامتة مع زيدان بطلها هاتف

15 يناير 2021
الصورة
أبعد زيدان نجمه فينيسيوس عن تشكيلة ريال مدريد خلال الفترة الماضية (Getty)
+ الخط -

تساءلت جماهير ريال مدريد منذ بداية الموسم الحالي، عن السبب الرئيسي لخروج النجم البرازيلي فينيسيوس جونيور من حسابات المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، الذي فضّل عدم الاعتماد على جناحه الشاب بالعديد من المواجهات التي خاضها "الملكي" على الرغم من مشاركته كبديل في موقعة الخروج المخيب للريال من كأس السوبر الخميس على يد بلباو.

لكن صحيفة "آس" الإسبانية تمكنت من الكشف عن أزمة كبيرة بين المدرب زيدان ونجمه الشاب فينيسيوس جونيور بدأت فصولها قبل 5 أشهر، لذلك لم يقم الفرنسي بالاعتماد على البرازيلي إلا في 5 مواجهات فقط بالدوري الإسباني في الموسم الحالي.

وأكدت الصحيفة أن الموهبة البرازيلية فينيسيوس يدفع ثمن تصرفه الأرعن الذي قام به، وبالتحديد قبل ساعات من انطلاق مواجهة الإياب أمام مانشستر سيتي الإنكليزي في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بشهر أغسطس/آب الماضي.

وتابعت أن البرازيلي توقع قيام زيدان بإشراكه في مباراة الإياب ضد مانشستر سيتي، بدلاً من زميله إيدين هازارد، وبخاصة أن ريال مدريد كان يجب عليه الانتصار في المواجهة، لكن المدرب الفرنسي كشف عن التشكيلة الأساسية التي ستخوض المواجهة.

وشعر فينيسيوس بالدهشة الكبيرة، بعدما وضع زيدان زميله هازارد مكانه في المباراة، ليقوم بتصرف أغضب المدرب الفرنسي بشكل كبير، أثناء التحدث مع اللاعبين قبل المواجهة في غرف خلع الملابس، عندما أمسك البرازيلي هاتفه وتجاهل حديث المدير الفني.

ولم يشفع زيدان لنجمه الشاب فينيسيوس ما قام به قبل مباراة مانشستر سيتي، لأنه اعتبر تصرف البرازيلي في غرف خلع الملابس قلة احترام كبيرة له، لذلك قرر إخراجه من خططه في الموسم الحالي بشكل نهائي.

وختمت الصحيفة أن علاقة زيدان لم تتحسن مع فينيسيوس، والفرنسي يريد إخراجه من جميع المباريات المقبلة في ريال مدريد، ولا يستبعد الجميع أن يقوم المدير الفني بتوجيه طلب إلى الإدارة يبلغهم فيها بضرورة إعارة البرازيلي.

وكان ريال مدريد قد ودع مسابقة كأس السوبر الإسباني حينما خسر أمام بلباو 1-2 مساء الخميس، ليتأهل الأخير لمواجهة برشلونة الذي بلغ النهائي بالفوز على نظيره ريال سوسيداد بركلات الترجيح.

المساهمون