مورينيو يحرج "يويفا" باحتجاج على العارضة

25 سبتمبر 2020
الصورة
يواصل مورينيو تحقيق النتائج الجيدة بتصفيات الدوري الأوروبي (سردان ستانكوفيتش/ Getty)

شهدت مباراة الدور الثالث من منافسة "يوروباليغ"، بين نادي شكينديا المقدوني وضيفه توتنهام هوتسبيرز، حادثة غريبة اكتشفها المدير الفني، جوزيه مورينيو، قبل المباراة، كانت لتؤثر على مجرى اللقاء بطريقة غير متوقعة.

واكتشف "السبيشل وان"، خلال جولة بأرضية الميدان قبل عملية الإحماء، أن العارضة لم تكن عالية بما فيه الكفاية، والتقط صورة وهو يمد يده نحوها بسهولة كبيرة، وهو ما يخالف لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم.

وقال مورينيو في تصريحات أعقبت اللقاء: "أخبرني الحارس بأن العارضة لم تكن بالعلو المناسب، وهو ما أضحكنا  قبل بداية المواجهة، لكنني أخبرت مراقب يويفا، ليتضح أنها أقصر من العادية بخمسة سنتمترات"، مضيفاً  "لقد طالبنا بتغييرها لأنها لم تكن قانونية، ولحسن الحظ أن المنظمين تداركوا ذلك، ووجدوا حلاً لهذا الإشكال".

 

وفضح مورينيو الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عبر الصورة التي التقطها، إذ اعتادت الاتحادات القارية على إرسال مراقبين قبل بداية المنافسات، للوقوف على مدى جاهزية الملعب وتماشيه مع معاييرها، وهو ما لم يحدث على الأرجح، بالنظر للخلل الذي حدث قبل مباراة كبيرة.

يذكر أن توتنهام قد تأهّل للمباريات النهائية التي تسبق دوري المجموعات، وذلك بفضل ثلاثية تداول على تسجيلها إيريك لاميلا، والكوري الجنوبي هيونغ مين سون، والمتألّق مؤخراً هاري كين.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

I thought I had grown but then I realised the goal was 5 centimetres lower-Shkëndija 1 - 3 @spursofficial

A post shared by Jose Mourinho (@josemourinho) on