من هي جيمي تشادويك شريكة هاميلتون المحتملة في سباقات فورمولا 1

من هي جيمي تشادويك شريكة هاميلتون المحتملة في سباقات فورمولا 1

04 ديسمبر 2021
تشادويك تقترب من مزاملة هاميلتون (العربي الجديد/Getty)
+ الخط -

يقترب البريطاني لويس هاميلتون، سائق فريق مرسيدس للفورمولا 1، من مزاملة المتسابقة جيمي تشادويك، بعد أن هيمنت البالغة من العمر 23 عامًا على الحلبات المخصصة للسيدات في السنوات الأخيرة.

تشادويك قالت، الأحد، خلال تصريحات لموقع "إنسايدر"، إنها تتمنى أن تكون زميلة هاميلتون في الفريق يومًا ما، في الوقت الذي أبدى فيه نجم سباقات السرعة في وقت سابق، إعجابه بالسائقة الشابة.

وأضافت تشادويك: "أرغب في مزاملة لويس. إنه لا يصدق وأعتقد أن ما حققه في هذه الرياضة مذهل، في رأيي، إنه الأفضل على الإطلاق، لذا فإن الحصول على فرصة أن تكون عضوا في فريقه سيكون أمرا مميزا".

من هي جيمي تشادويك؟


بدأت تشادويك اهتمامها بعالم السرعة في عام 2010، عندما بدأت بممارسة سباقات الكارتينغ في سن الحادية عشرة، وحققت العديد من الانتصارات على مستوى الأندية في سلسلة الناشئين، قبل أن تحصل على دفعة كبيرة في عام 2012، حين تغلبت على أكثر من 60 متسابقًا شابًا أخر في مجموعة من التخصصات التي تشمل مهارات السباقات.
وفي موسم 2013، شاركت ببطولة "جينيتا" للناشئين شديدة التنافسية، وفي عام 2014، شاركت جيمي مرة أخرى في البطولة ذاتها، وحققت أداءً منتظمًا لتصعد لمنصة التتويج من جديد.

كان عام 2015 عامًا رائعًا لجيمي، حيث انتقلت إلى الفئات العليا من خلال التوقيع لفريق "أستون مارتن"، جنبًا إلى جنب مع زميلها في الفريق روس غان، حيث حصلوا على لقب بطولة "جي تي 4" البريطانية في عامهم الأول، وكانت جيمي أصغر سائق وأول امرأة تفوز ببطولة بريطانية لجي تي، وتم اختيارها أيضًا لتكون جزءًا من أكاديمية أستون ريسينغ درايفر.

في عام 2017، وقعت جيمي مع فريق دوبل رايسنغ للتنافس في بطولة الفورمولا 3 البريطانية، وافتتحت مشوارها بالصعود لمنصة تتويج في روكينغهام، واحتلت المركز التاسع في البطولة التي تلتها.

في عام 2018، تصدرت عناوين الصحف، عندما أصبحت أول سائقة على الإطلاق تفوز بسباق على مضمار "براندز هاتش"، لرياضة المحركات الآلية.
 

 

وفي عام 2019، أصبحت أول امرأة تفوز بلقب "أم أر أف"، حيث شاركت بصفتها سائق تطوير لفريق ويليامز للفورمولا 1، وإلى جانب سباقاتها، تتمتع جيمي بمعرفة كبيرة بجميع سباقات السيارات، حيث عملت في مجال التحليل، رفقة قنوات "بي بي سي" و"سكاي سبورت" و"بي تي سبورت"، وتم تكريمها من قبل اتحاد رياضة السيارات.

المساهمون