مدرب تونسي يطلب من لاعبيه عدم الاحتفال بالفوز احتراماً للمنافس

27 يناير 2021
الصورة
وضعية صعبة يعيشها الإفريقي وجماهيره (Getty)
+ الخط -

اعترف لسعد الشابي مدرب فريق الاتحاد المنستيري التونسي، أنّه طالب لاعبيه عدم المبالغة بالاحتفال، بعد نهاية اللقاء بين فريقه والنادي الأفريقي لحساب الأسبوع العاشر من الدوري التونسي لكرة القدم.

وقال الشابي، المعروف في الأوساط الرياضية بـ"جردة"، في تصريحات مع نهاية اللقاء لوسائل الإعلام المحلية: "لقد طالبت من اللاعبين عدم المبالغة في الاحتفال احتراماً لمجهودات لاعبي النادي الأفريقي الشبّان الذين بذلوا مجهوداً مضاعفاً طوال الفترة الماضية، من أجل إسعاد جماهيرهم وإنقاذ فريقهم ولكنهم لم يقدروا على ذلك".

وحقق الاتحاد المنستيري، الذي حل ثالثاً الموسم الماضي، انتصارا مثيرا على النادي الأفريقي 3ـ1، ساعده على الابتعاد عن آخر الترتيب، ولكنه عمّق أزمة النادي الأفريقي الذي يحتل المركز قبل الأخير، ويعيش أزمة غير مسبوقة تتزامن مع احتفاله بمرور 100 سنة على تأسيسه.

وأثار هذا التصريح ردود أفعال متباينة، حيث اعتبر البعض أن الشابي كشف عن رفعة أخلاق عالية باعتبار أنّه لم يشأ أن يعمّق أزمة هذا النادي الكبير، خاصة وأن الاحتفال سيحبط لاعبي الأفريقي كثيراً، ويزيد من معاناتهم، وقد ثمّنت الجماهير هذا التصريح الذي يعكس عقلية هذا المدرب التي أراد غرسها في لاعبي الاتحاد المنستيري.

وتجدر الإشارة إلى أن الشابي نشأ في النادي الأفريقي، قبل أن يخوض تجارب في النمسا ويحصل على أكبر شهادات التدريب وعاد للعمل في تونس وقاد الاتحاد للحصول على كأس تونس الموسم الماضي.

المساهمون