مدرب المصارع الجزائري نورين يرد على الشائعات بـ"تحيا فلسطين"

مدرب المصارع الجزائري نورين يرد على الشائعات بـ"تحيا فلسطين"

24 يوليو 2021
بن يخلف كذب كل الأخبار الأخيرة (Getty)
+ الخط -

نفى المدرب الجزائري في رياضة الجودو عمار بن يخلف الأخبار المتداولة حول طرده برفقة المصارع فتحي نورين من القرية الأولمبية في طوكيو، وإعادتهما إلى بلدهما الجزائر، وذلك بعد انسحاب الأخير من المنافسة لاحتمال مواجهته مصارعاً إسرائيلياً في الدور المقبل ضمن فئة أقل من (73 كغ).

ونشر عمار بن يخلف فيديو على حسابه "فيسبوك" نفى فيه كذلك سحب اللجنة الأولمبية الدولية اعتمادهما في الأولمبياد، وكذلك الإيقاف النهائي للمصارع فتحي نورين، مؤكداً أن وجودهما في طوكيو مستمر بصفة عادية ومن دون أي ضغوطات تذكر.

وقال بن يخلف في الفيديو: "أنشر هذا الفيديو لكي أرد على كل الشائعات التي كان مصدرها بعض القنوات التلفزيونية، التي كشفت عبر مصادرها أن المصارع فتحي نورين والمدرب عمار بن يخلف تم طردهما من القرية الأولمبية، هذه الأخبار لا أساس لها من الصحة، ونحن موجودان الآن في المطعم التابع للقرية بصفة عادية".

وتابع بن يخلف قائلاً "أنفي كذلك الأخبار التي تحدثت عن سحب الاعتمادات التي نستعملها في الأولمبياد، نحن الآن في ظروف رائعة والإشاعات المنتشرة لم تكن إلا لإثارة الهلع لعائلتينا وأوليائنا، لا أدري من أين حصلتم على هذه المعلومات الخاطئة، تحيا الجزائر وتحيا فلسطين".

وكانت تقارير إعلامية قد أكدت في وقت سابق إمكانية تسليط عقوبة على المصارع فتحي نورين من قبل اللجنة التأديبية التابعة للجنة الأولمبية، بسبب التصريحات التي أدلى بها  بعد قراره الانسحاب من المنافسة في أولمبياد طوكيو.

المساهمون