محرز يرسم البسمة على وجوه عشاقه في الكاميرون

15 نوفمبر 2020
الصورة
النجم الجزائري رياض محرز (Getty)
+ الخط -

كسب النجم الجزائري رياض محرز شعبية كبيرة جعلته محبوباً عند مختلف الجماهير العاشقة لكرة القدم، نظير المستويات والمهارات الكروية التي يقدمها فوق أرضية الملعب، سواء في الدوري الإنكليزي الممتاز أو مع منتخب "محاربي الصحراء".

وأكدت رحلة المنتخب الجزائري صوب هراري للعب مباراة زيمبابوي مدى الشعبية التي يتمتع بها رياض محرز، الذي بدوره يقابل ذلك براحة صدر كبيرة تؤكد أخلاقه العالية، والاحترام الذي يكنه لمحبيه.

ولم يتردد نجم مانشستر سيتي الإنكليزي في تحقيق أمنية مجموعة من العمال في مطار بالعاصمة الكاميرونية ياوندي، أين حطت الطائرة الجزائرية المسافرة إلى هراري من أجل الراحة لبعض الوقت قبل استكمال الرحلة، وهناك رسم محرز البسمة على وجوه هؤلاء العمال، الذين لم يصدقوا وجود أحد أحسن لاعبي "البريميرليغ" بينهم، بعدما اعتادوا فقط مشاهدته على شاشة التلفاز.

وسبق لرياض محرز أن صنع الحدث كذلك في لقاء لعبه المنتخب الجزائري في بانجول ضد المنتخب الغامبي عام 2018، والتي كانت أول مقابلة للمدير الفني الحالي جمال بلماضي، وحينها اجتاحت الجماهير أرض الملعب من أجل محرز، حسب تأكيد وزير الشباب والرياضة المحلي، وهو ما أدى إلى تعطيل بداية المباراة لأكثر من ساعة ونصف.

ويقدم محرز مع منتخب بلاده أفضل مستوياته في الفترة الأخيرة، مثل ما كان الحال في لقاء الذهاب ضد زيمبابوي الذي لعب يوم الخميس الماضي، حيث ترك بصمته بهدف رائع وتمريرة حاسمة مميزة، وبذلك يترجم حجم الثقة التي يضعها فيه المدرب بلماضي.

ويهدف المنتخب الجزائري إلى العودة بالنقاط الثلاث من مواجهة منتخب زيمبابوي يوم الاثنين، من أجل ضمان تأهله المبكر صوب نهائيات أمم أفريقيا، التي ستستضيفها الكاميرون شتاء عام 2022، وهناك سيدافع منتخب "المحاربين" عن لقبه المحقق العام الماضي في مصر.

 

المساهمون