ماندي وأخوماش يرفضان الوقوف دقيقة صمت لصالح إسرائيل

ماندي وأخوماش يرفضان الوقوف دقيقة صمت لصالح إسرائيل

09 نوفمبر 2023
ماندي وأخوماش لاعبا فياريال (Maria Jose Segovia/ Raymond Smit/ Getty)
+ الخط -

رفض الثنائي العربي، عيسى ماندي واللاعب صاحب الأصول المغربية، إلياس أخوماش الوقوف دقيقة صمت من أجل التضامن مع إسرائيل، خلال مباراة مكابي حيفا ونظيره فياريال الإسباني، في محاولة من الأول للظهور بدور الضحية، رغم أن المجازر ترتكب يومياً بحق الشعب الفلسطيني، في ظلّ حرب الإبادة التي تشنّها قوات الاحتلال على قطاع غزة، منذ السابع من أكتوبر/ تشرين الأول، إثر عملية طوفان الأقصى التي قامت بها المقاومة الفلسطينية.

ووفقاً لما نشرته صحيفة "أس" الإسبانية، الخميس، لم يدخل الثنائي العربي إلى أرضية الميدان مع بقية الزملاء قبيل انطلاق اللقاء بمسابقة الدوري الأوروبي، وابتعدا عن دائرة منتصف الميدان التي اصطف فيها لاعبو نادي فياريال، وكذلك لاعبو نادي مكابي حيفا الصهيوني، وهذا ما أظهرته الصور الملتقطة من المباراة التي أقيمت في قبرص على ملعب أيك لارنكا.

واستجاب نادي فياريال لرغبة لاعبيه العربيين، حيث كشفت مصادر من النادي الإسباني لوكالة (إفي) أنه سيقف دقيقة صمتا على "جميع الضحايا الأبرياء".

ويعود سبب رفض ماندي وأخوماش الوقوف دقيقة صمت، هو رفض التضامن مع الطرف الذي يقوم بمجازر يومية في قطاع غزة، وليس هناك أي معلومات عما إذا كانا سيتعرضان لعقوبة جراء موقفهما الجريء.

واستضافت دولة قبرص المباراة التي تدخل ضمن مباريات بطولة الدوري الأوروبي، وهي مواجهة حسمها نادي فياريال بهدفين مقابل واحد، وشهدت مشاركة النجمين العربيين منذ بدايتها، حيث لعب ماندي المواجهة كاملة فيما ترك أخوماش مكانه عند الدقيقة 66.

وكان فريق إسرائيلي آخر، هو مكابي تل أبيب، قد زار منذ فترة فريق فالنسيا لكرة السلة، وطالب بالوقوف دقيقة صمت تصبّ في مصلحته متناسياً أرواح الشهداء الفلسطينيين، لكن إدارة نادي الخفافيش قررت مع المنظمين جعلها لجميع الضحايا الأبرياء للحرب.

المساهمون