لوكا مودريتش.. من بطل الرواية إلى دور هامشي في ريال مدريد

لوكا مودريتش.. من بطل الرواية إلى دور هامشي في ريال مدريد

15 فبراير 2024
هل يغادر مودريتش ريال مدريد؟ (العربي الجديد/Getty)
+ الخط -

تحول وضع الكرواتي لوكا مودريتش إلى حد كبير داخل ناديه الحالي ريال مدريد الإسباني، من بطل الرواية، إلى لاعب هامشي بين عشية وضحاها، بعد أن كان أحد نجوم الفريق الملكي في السنوات الماضية. 

وفي تشكيلة مكونة من 20 لاعبًا (من دون احتساب الإصابات الثلاث طويلة الأمد)، يحتل مودريتش المركز السادس عشر في عدد دقائق اللعب على مستوى جميع المسابقات المحلية والقارية مع ريال مدريد. 

ولعب مودريتش هذا الموسم 27 مباراة، وهو يخوض في المتوسط 50 دقيقة، بحسب تقرير لصحيفة "آس" الإسبانية، أمس الأربعاء، وشارك أساسياً فقط في 15 مباراة من أصل 35. ومن آخر 6 مواجهات، بقي الكرواتي جليس الدكة في 3 منها.

وفي المباريات الثلاث الأخيرة: الديربي أمام أتلتيكو مدريد وجيرونا (الليغا) ولايبزيغ الألماني في دوري أبطال أوروبا، شارك مودريتش في (15، 21 و0 دقيقة على التوالي)، وهي أرقام متواضعة بالنسبة لنجم فاز بخمسة ألقاب في دوري أبطال أوروبا.

وحول مستقبل اللاعب الذي ينتهي عقده مع ريال مدريد في 30 يونيو/ حزيران 2024، قال المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي في تصريح صحافي سابق: "قرار الموسم المقبل يجب أن يتخذها هو (اللاعب)". والمدير الفني الإيطالي هو أيضًا أحد أولئك، الذين يعتقدون أنه يجب على المرء أن يغادر وهو في أعلى مستوياته، وهذا ربما ما يدور في ذهن مودريتش، الذي سيتعين عليه التحدث قريبًا مع الإدارة لتحديد مستقبله. 

وبيّن تقرير "آس" أيضاً أنّ مودريتش (38 سنة) يعلم أنّ أمر استمراره مع ريال مدريد بات صعباً للغاية، لذا ربما بدأ الدولي الكرواتي يفكر في الخيار المقبل، في ظل اهتمام العديد من الأندية السعودية الكبيرة في الظفر بخدمات النجم المتوج ببرونزية مونديال قطر 2022.

المساهمون