لفتة مميزة لثنائي النجم الساحلي لإنقاذ فريقهما من أزمته المالية

لفتة مميزة لثنائي النجم الساحلي لإنقاذ فريقهما من أزمته المالية

05 مارس 2024
يُعاني النجم الساحلي من أزمة كبيرة حالياً (Getty)
+ الخط -

تواصل جماهير النجم الساحلي التونسي حملتها القوية لمساعدة ناديها والبحث له عن حلول لتجاوز الأزمة المالية التي تعصف به، في ظل النزاعات الكثيرة مع لاعبيه ومدربيه السابقين وهو ما كلّف الفريق عقوبة المنع من التعاقدات خلال فترتي مركاتو متتاليتين، وذلك بقرار من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".

وبعدما عجز النجم الساحلي عن تسوية أغلب الملفات، وأصبح الفريق مهدداً بالتعرض إلى عقوبات أخرى أكثر شدة من المنع من التعاقدات خلال فترة الميركاتو الصيفي المقبل، قررت إدارة النادي تشكيل اللجنة المستقلة لفضّ نزاعات الفريق، وتكون مهمتها جمع الأموال والتبرعات من طرف جماهير النجم، وتشهد الفترة الحالية حركية كبيرة في صفوف المشجعين الذين لبوا نداء الواجب، وقاموا بضخّ مبالغ محترمة جداً في ميزانية النادي.

وشارك في حملة الدعم هذه عدد كبير من المشجعين والوجوه المعروفة في عائلة النادي، مثل النجم الدولي السابق أمين الشرميطي، وبعض المدربين كمحمد المكشر وخالد بن ساسي، ولكن المفاجأة تمثلت في انضمام اللاعبين الحاليين للفريق إلى قائمة المساهمين، وذلك بعدما أعلن النجم الساحلي ليلة الاثنين على الموقع الرسمي لنزاعات القانونية للفريق أن الثنائي محمد أمين بن عمر وزياد بوغطّاس قررا التبرع بعشرين ألف دينار تونسي (نحو 7 آلاف دولار أميركي) لفائدة النجم، رغم أن جميع لاعبي الفريق لم يحصلوا على مستحقاتهم المادية لأشهر عديدة.

وتتمثل عملية جمع المساهمات المادية في تخصيص حساب بنكي لاستقبال الأموال، وقامت لجنة النزاعات القانونية للفريق بوضع خانات افتراضية قيمة الواحدة منها 20 ألف دينار تونسي (قرابة 7 آلاف دولار أميركي) أمام الأشخاص الراغبين في المساعدة، وهو ما جعل الحملة تكتسي طابع التحدي على صفحات التواصل الاجتماعي، حيث تحتفل الجماهير بغلق كل خانة وتقوم اللجنة بعد ذلك بإطلاق اسم المتبرعين عليها، وتنشر القائمة بشكل يومي على صفحتها، وذلك لتحفيز المشجعين على المشاركة في العملية.

ونجح النجم الساحلي حتى الآن في غلق ملفين اثنين، لكل من اللاعب الجزائري يوسف العوافي، والمقدر بـ105 آلاف دولار، والمصري محمود صابر (150 ألف دولار)، ليتبقى أمام النادي 3 ملفات أخرى، أصعبها للمدافع المالي عمر كوناتي الذي حكم "فيفا" بحصوله على قرابة 550 ألف دولار، ثم يأتي الجزائري حسين بن عيادة (440 ألف دولار)، والمهاجم العاجي المثير للجدل سليمان كوليبالي (330 ألف دولار).

المساهمون