لحظات تاريخية ومؤثرة... ميسي يبكي أمام الجماهير خلال حفل "الكوبا"

لحظات تاريخية ومؤثرة... ميسي يبكي أمام الجماهير خلال حفل "الكوبا"

10 سبتمبر 2021
ميسي سجل هاتريك في المباراة واحتفل باللقب (Getty)
+ الخط -

شهدت مباراة منتخبي الأرجنتين وبوليفيا في الجولة العاشرة من تصفيات قارة أميركا الجنوبية "الكونميبول" المؤهلة إلى مونديال قطر 2022، لحظات تاريخية ومؤثرة بالنسبة للنجم، ليونيل ميسي، الذي كان بطل هذه الليلة بامتياز.

فبعد أن حقق المنتخب الأرجنتيني الفوز على منتخب بوليفيا بثلاثية نظيفة سجلها النجم، ليونيل ميسي، كان من المقرر إقامة احتفال خاص أمام الجماهير الحاضرة في المدرجات، وذلك لتقديم كأس بطولة "كوبا أميركا" واحتفال اللاعبين مع جمهور  الوطن.

وخلال الاحتفال فاجأ ميسي الجميع بعد ذرفه الدموع متأثراً بهذه اللحظات التاريخية التي طالما انتظرها، لأن حلم التتويج مع منتخب الأرجنتين بلقب قاري كان من أهم أهداف النجم الأرجنتيني طوال 16 سنة مضت، لتأتي اللحظة التي وقف فيها ميسي أمام جماهير الأرجنتين ورفع الكأس عالياً في احتفالية تاريخية.

كرة عالمية
التحديثات الحية

وظهر ميسي متأثراً بهذه اللقطة خلال توجيه الجماهير تحية كبيرة له وبدأ يبكي لأنه يعرف قيمة الاحتفال بلقب "كوبا أميركا" بعد غياب دام حوالي 28 سنة، ليعود ويحتفل ميسي وزملاؤه بالكأس أمام الجماهير وسط فرحة كبيرة لا توصف "للبولغا".

وكانت هذه اللحظات بالنسبة لميسي أجمل من تسجيله "هاتريك" في مرمى منتخب بوليفيا، لأنه تعرض لانتقادات كثيرة طوال السنوات الماضية على أنه لا يلعب مع الأرجنتين كما يلعب مع برشلونة، ولا يمكنه تحقيق أي لقب قاري مع بلاده، وهو أحد أسباب بُكاء ميسي خلال حفل التتويج بالكوبا.

المساهمون