لامبارد وهزيمة جديدة في البريميرليغ... أسوأ مدرب في عهد أبراموفيتش

20 يناير 2021
الصورة
لامبارد مدرب تشلسي (Getty)
+ الخط -

سقط تشلسي من جديد في البريميرليغ وهذه المرة على يد ليستر سيتي 2-0 في الجولة الثامنة عشرة من المسابقة، ليواصل المدرب فرانك لامبارد أزماته مع الفريق، وليصبح أسوأ مدرب للفريق.

ويحتل لامبارد المركز الأخير في معدل النقاط التي حصدها مدرباً لنادي تشلسي، منذ شراء النادي اللندني من قبل الروسي رامون أبراموفيتش في عام 2003.

وبحسب تقرير نشرته صحيفة "ماركا" الإسبانية، فقد حل لامبارد الذي يقود نادي تشلسي للموسم الثاني على التوالي، في المركز الأخير بمعدل 1.70 نقطة في اللقاء الواحد، وقاد لامبادر الذي كان واحداً من أبرز اللاعبين في تاريخ تشلسي فريقه في 56 مباراة.

ويقود ترتيب أفضل المدربين من حيث معدل النقاط، منذ شراء النادي من قبل الروسي أبراموفيتش، المدرب أفرام غرانت، بمعدل 2.31 نقطة في 32 مباراة، وحل البرتغالي جوزيه مورينيو في المركز الثاني بمعدل 2.19 نقطة حصدها خلال 212 لقاء، بينما عاد المركز الثالث إلى الإيطالي أنطونيو كونتي بمعدّل 2.14 نقطة خلال 76 لقاء، وجاء لامبارد بالمركز 12 رفقة البرتغالي فيلاش بواش.

كما تميزت مرحلة تشلسي مع المدرب لامبارد بالضعف الدفاعي، ذلك أن شباك تشلسي اهتزت خلال الموسم الماضي في 54 مناسبة، وهو أسوأ رقم لهذا النادي منذ موسم 1996ـ1997، كما تأكدت المصاعب الدفاعية في مختلف المسابقات وخاصة في دوري الأبطال عندما قبل الفريق 7 أهداف ضد بايرن بين الذهاب والعودة.

وتشير هذه الأرقام، إلى أن مرحلة لامبارد كانت فاشلة خاصة وأن الفريق الذي أنفق هذا الصيف 247 مليون يورو لدعم صفوفه بعيد عن أعلى الترتيب في الدوري الإنكليزي، وتواصل النتائج السلبية سيدفع أبراموفيتش إلى ممارسة هوايته وهي البحث عن مدرب جديد.

المساهمون