كيف أبطل محرز ادعاءات إبراهيموفيتش حول غوارديولا؟

كيف أبطل محرز ادعاءات إبراهيموفيتش حول غوارديولا؟

09 أكتوبر 2022
محرز سجل هدفا في انتصار السيتي على ساوثهامبتون (Getty)
+ الخط -

تناول الإعلام البريطاني، خاصة المقرب من مانشستر سيتي، عودة النجم الجزائري رياض محرز، للتألق في آخر مباراتين، على غرار تسجيله هدفا جميلا في مرمى ساوثهامبتون، السبت، ضمن منافسات الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

ونشر موقع "مانشستر إفينيغ نيوز"، الأحد، تقريراً عن تألق رياض محرز ضد ساوثهامبتون، كما ركز أكثر على ردة فعل بيب غوارديولا واحتفاله بالهدف الذي سجله النجم الجزائري، وهي رسالة تؤكد الدعم الذي يعطيه المدرب الكتالوني لهذا اللاعب العربي.

وتحدث التقرير عن إيماءات وحركات المدرب بيب غوارديولا مع أغلب لقطات المباراة، لكنه ركز كثيراً على ردة فعله تجاه هدف رياض محرز، حيث قام مدرب برشلونة السابق بإطلاق ابتسامة وفرحة كبيرة، مع توجيهه أصابع يديه كتهنئة موجهة لقائد المنتخب الجزائري، وهو دليل على الدعم الذي وجده اللاعب طوال الأسابيع الماضية بعد بدايته المتعثرة في الموسم الكروي الحالي.

وجاءت ردة فعل غوارديولا تجاه رياض محرز لتبطل كذلك التصريحات السابقة لمهاجم ميلان الحالي، زلاتان ابراهيموفيتش، الذي سبق وأن انتقد مدرب مانشستر سيتي واتهمه بعدم التعاطف ودعم لاعبيه في وضعيتهم الصعبة، مثلما حدث مع محرز بداية الموسم.

لكن فرحة غوارديولا بهدف محرز وكذلك تصريحاته قبل مباراة كوبنهاغن الدنماركي، الأربعاء الماضي، ضمن منافسة دوري أبطال أوروبا، حيث لم يخف الاسباني دعمه الكبير للاعبه رياض محرز حتى يستيعد مستواه، جاءت كلها لتعني أن ادعاءات إبراهيموفيتش باطلة وليست حقيقية، على حد قول التقرير.

وأعطت الصحيفة البريطانية دليلاً آخر يخص العاطفة التي يكنّها غوارديولا تجاه رياض محرز بالذات، وهي قيام المدرب الكتالوني بإراحة اللاعب وتركه بعيداً عن تشكيلة مانشستر سيتي لبعض المباريات شهر إبريل/نيسان الماضي، كونه كان متأثراً من طريقة إقصاء منتخب بلاده من التأهل لكأس العالم 2022، ولم يكن محرز في تلك الفترة في الحالة الذهنية التي تسمح له باللعب وتقديم الإضافة المرجوة منه.

المساهمون