قمة برشلونة وبلباو... مفتاح كل منهما لحسم نهائي كأس الملك

17 ابريل 2021
الصورة
بلباو سيحاول حسم قمة النهائي (Getty)
+ الخط -

تلقى المدير الفني رونالد كومان دفعة معنوية كبيرة من الرئيس الجديد خوان لابورتا، ليكون على رأس الجهاز الفني العام المقبل، بعيدا عن نتائج الموسم الحالي.

ورغم هذا، يطمح المدير الفني بالذهاب إلى الموسم المقبل بلقب على الأقل، لذا سيحاول جاهدا حسم نهائي كأس ملك إسبانيا على حساب أثلتيك بلباو، خصوصا بعد خسارة مباراتي الكلاسيكو، ونهائي كأس السوبر، والإقصاء المبكر من دوري أبطال أوروبا.

وفي 90 دقيقة، سيكون البرسا أمام تحدي الفوز بالبطولة، من أجل إثبات أن مشروع كومان يستحق الاستمرار، هنا مفتاح لكلّ فريق لحصد اللقب لقطبي النهائي، فهل يستخدمه؟

ثأر ميسي بعد كارثة كأس السوبر

في هذه المرحلة، سيكون من المفاجئ رؤية ليونيل ميسي يغادر برشلونة في الصيف دون لقب، ومع ذلك، لا يزال هناك الكثير لنهاية الموسم، وبشكل عام كانت سنة 2021 إيجابية بشكل كبير لميسي وبرشلونة، بعد أن أعطى لابورتا الأمل للنادي، واستجاب الفريق بالسعي للفوز بالألقاب. وبعد انتكاسة يناير/ كانون الثاني في نهائي كأس السوبر، التي تم فيها طرد ميسي، ستكون مواجهة كأس الملك هي الأكثر أهمية، حيث بعد بضعة أشهر فقط، ستتاح لقائد البرسا فرصة للثأر من نفس الخصم. وعلى الرغم من عدم تمكن كومان من الفوز بالمباريات الكبيرة، فإن ميسي لديه فرصة إثبات أنه أفضل لاعب في العالم، ولكنه يحتاج إلى إيجاد طريقة للتأثير في هذه المباراة، من حيث ممارسة الضغط، وصناعة الفرص، ليكون أبرز عامل في حسم النهائي.

 

حنكة بلباو ومارسيلينو

يستعد لاعبو بلباو لتكرار الانتصار على برشلونة، ويعتبر مارسيلينو المدرب المثالي هذه المهمة، بعد أن تغلب على الفريق الكتالوني في 2019 أثناء تدريبه فالنسيا، وبعدها حسمه للقب كأس السوبر. وسيعتمد الفريق الباسكي على أدائه المميز في الفترة الأخيرة. ولكن في المباراة النهائية، يمكن أن يحدث أي شيء، لذا يتوق عشاق كرة القدم لرؤية واحد من أفضل نهائيات الكأس بالسنوات الأخيرة.

المساهمون