قصة أسماء لاعبين في عيد الحب.. من "تيدي" إلى "فلاورز وفينوس"

قصة أسماء لاعبين في عيد الحب.. من "تيدي" إلى "فلاورز وفينوس"

حسين غازي
14 فبراير 2021
+ الخط -

يحتفل العالم اليوم 14 فبراير/ شباط بعيد الحب، ومعه يحمل العديد من اللاعبين أسماءً تتعلق بهذه المناسبة في ظاهرة مثيرة.

تيدي شرينغهام
لاعب سابق ومدرب حالي، اسم تيدي هو هدية متعارف عليها في عيد الحب، أي "دمية الدب". أبرز لحظات مسيرة شيرينغهام كانت في نادي مانشستر يونايتد، الذي حقق معه لقب دوري أبطال أوروبا موسم 1998-1999 على حساب بايرن ميونخ.

تيم فلاورز
حارس فريق بلاكبرن السابق تيم فلاورز، اسمه أيضاً يتعلق بعيد الحب. كلمة "فلاورز" تعني الورود، وهي هدية متعارف عليها في هذه المناسبة، بل هي الأشهر بين العشاق.

بيتر فالنتين
المدافع المعتزل لديه الاسم المثالي لعيد الحب، ولا يمكن إغفاله على الرغم من أن مشاركته الأخيرة في عالم كرة القدم كانت في عام 1996. خاض اللاعب السابق البالغ من العمر 57 عامًا أكثر من 500 مباراة في الدوري الإنكليزي بمختلف درجاته.

داني روز
لاعب نادي توتنهام هوتسبر الإنكليزي يحمل كلمة روز في اسمه، أي الزهرة، وهي أيضاً تشير إلى الحب، واسمه متعلقٌ بهذا العيد، ويبلغ حالياً من العمر 30 عاماً.

مارك فينوس
مدافع نادي وولفرهامبتون السابق، يحمل اسماً متعلقاً بشكلٍ كبير بهذا العيد. فينوس هي إلهَة الحب والجمال والرغبة والجنس والخصوبة والرخاء والنصر لدى الرومان.

كيرن كيوبيد 
من مواليد 4 نوفمبر 1984، مدافع من ترينيداد وتوباغو، خاض أول مباراة دولية في مسيرته ضد السلفادور عام 2007. اسم كيوبيد متعلقٌ بالميثولوجيا الرومانية، هو ابن الإلهة فينوس، وهو إله الرغبة والحب المثير والجاذبية والمودة.

نيكيتا باريس
لاعبة مانشستر سيتي السابقة ونجمة أولمبيك ليون حالياً تحمل اسم باريس، وتشتهر العاصمة الفرنسية بالرومانسية، ويقصدها العشاق من كافة أنحاء العالم.
كما أن اسم باريس يعود لابن الملك بريام شقيق الأمير هيكتور، وبحسب الأساطير فإن قصة حبّه تسببت بحرب طروادة لمدّة عشر سنوات، ما تسبب في تدميرها، بعدما خطف هيلين بسبب حبّه لها، وهي كانت زوجة مينلاوس شقيق أغاممنون بن أتريوس.

فاغنر لوف
مهاجم البرازيل الدولي سابقاً الذي شارك في 20 مباراة مع السامبا، ولاعب نادي كايرات الكازاخي، يحمل اسماً مباشراً يدلّ على هذا العيد "لوف" أي الحب.

المساهمون