قائد برسبوليس مودعاً العراقي رسن: "سنذكرك إلى الأبد"

قائد برسبوليس مودعاً العراقي رسن: "سنذكرك إلى الأبد"

23 ديسمبر 2020
الصورة
بشار رسن ساهم بوصول برسيبوليس لنهائي أبطال آسيا (سيمون هولمس/Getty)
+ الخط -

 

وجه سيد جلال حسيني، قائد فريق برسبوليس الإيراني لكرة القدم، رسالة مؤثرة إلى الدولي العراقي بشار رسن، وذلك بعد الإعلان عن مغادرته أسوار الفريق، مختتما مسيرة احترافية استمرت لثلاث سنوات ونصف.

وكتب الدولي الإيراني في رسالة عبر صفحته الرسمية بـ"إنستغرام": "لقد تعلمت طوال حياتي أن المعرفة هي جوهر الإنسان، ليس المكانة ولا العلاقة، المعرفة شيء مثل حبات المسبحة التي تدور حول قلوب بعض البشر".

وأضاف حسيني: "هذه هي الدنيا، الأرض مستديرة وكل شيء يعود إلينا، عزيزي بشار! الطريق أمامك أخضر ومستقبلك مشرق، سنفتقد كل الأيام الخوالي التي مررنا بها".

وختم كابتن برسبوليس رسالته "وداعاً، كانت هناك ذكريات كثيرة تجاهك، ذكريات لم تكن إلا بالخير. أنا سعيد لأنك اكتسبت مكانة جيدة في قلوب المشجعين وعائلة برسبوليس بأكملها، مما يجعلنا نتذكرك لسنوات وإلى الأبد".

وودع رسن زملاءه اللاعبين في صفوف برسبوليس عقب نهائي أبطال آسيا أمام أولسان هيونداي الكوري الجنوبي السبت الماضي، بعد عودة فريقه إلى طهران، بينما بقي اللاعب العراقي في الدوحة، بانتظار إكمال إجراءات انتقاله إلى نادي قطر القطري خلال الفترة المقبلة.

وكان رسن قد قرر الرحيل عن الفريق الإيراني نهاية سبتمبر/ أيلول الماضي، بعد تأهل فريقه لنهائي أبطال آسيا في التجمع الذي أقيم في الدوحة بسبب عدم استلام مستحقاته المالية، قبل أن يتراجع عن قراره بالبقاء لحين خوض نهائي أبطال آسيا، بعد مطالبات جماهيرية كبيرة بالإبقاء على اللاعب وتسليم مستحقاته المالية الكاملة.

المساهمون